لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 28 Jan 2017 01:53 AM

حجم الخط

- Aa +

"نقل أبوظبي" تعتزم رفع تعرفة فتح عداد سيارات الأجرة

كشف محمد درويش القمزي، مدير عام مركز النقل المتكامل في أبوظبي، أن هناك توقعات برفع وزيادة تعرفة فتح عداد سيارات الأجرة، نتيجة الارتفاع في أسعار الوقود.

"نقل أبوظبي" تعتزم رفع تعرفة فتح عداد سيارات الأجرة

كشف محمد درويش القمزي، مدير عام مركز النقل المتكامل في أبوظبي، أن هناك توقعات برفع وزيادة تعرفة فتح عداد سيارات الأجرة، نتيجة الارتفاع في أسعار الوقود، وتقليل الخسائر التي تتكبدها الشركات المشغلة لسيارات الأجرة، ونظراً لارتفاع التكلفة التشغيلية لمركبات الأجرة.

 

موضحاً أن تعديل تعرفة سيارات الأجرة، أمر حيوي لتلبية احتياجات جودة الخدمة، وما ينعكس إيجاباً على تحسين جودة الخدمة المقدمة للركاب. كما أن المركز يضع نصب عينيه خدمة العميل والارتقاء بها، وذلك من خلال توفير التقنيات الحديثة والمطورة من فترة إلى أخرى.

 

 

ووفق صحيفة الإتحاد، أكد القمزي، أن المركز يضع توفير الرحلات الآمنة لمستخدمي سيارات الأجرة في أبوظبي من أهم أولوياته الذي يسعى لتحقيقها من خلال البرامج والمبادرات التي يتم إطلاقها، بالتعاون مع الشركات المشغلة لسيارات الأجرة.

 

 

ولفت إلى أنه توجد العديد من برامج التوعية والتثقيف التي تختص بتوعية السائقين بضرورة التقيد بقوانين المرور في أبوظبي، وتعريفهم بسبل توفير الرحلة الآمنة للركاب، والتشديد على ذلك، إضافة إلى تقديم الحوافز والامتيازات وتشجيعهم، وأشار إلى أن الشركات المشغِّلة لسيارات الأجرة لها دور مهم في توفير مقومات الأمان والسلامة، ما ينعكس إيجاباً على مستويات النقل العام في إمارة أبوظبي.

 

 

وقال مدير عام مركز النقل المتكامل في أبوظبي: «نحن في مركز النقل المتكامل، نحرص على مشاركة كل الجهود المبذولة التي تصب في تحقيق هدف المركز للارتقاء بقطاع النقل بسيارات الأجرة إلى أعلى المستويات العالمية، وذلك من خلال تطوير وتنظيم ومراقبة الخدمات المقدّمة، والسعي الدائم لتحسين هذه الخدمات بما يتماشى مع احتياجات وتوجّهات إمارة أبوظبي المستقبلية، وكل ما من شأنه أن يساعد في تحقيق أمان وسلامة الركاب، ورفع مؤشرات الرضا والسعادة للعملاء، وتعزيز وتقوية العلاقة مع أفراد الجمهور الذين يطلبون خدمة سيارة الأجرة، والأخذ باقتراحاتهم وآرائهم ودراستها، ومعرفة الأنسب منها، وإمكانية تحقيقها على أرض الواقع».