لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 18 Feb 2017 02:22 PM

حجم الخط

- Aa +

"طرق دبي" توفر ترجمة 198 لغة للاختبار النظري في رخص القيادة

وقعت هيئة الطرق والمواصلات اتفاقية تعاون مع شركة Kreative Company Events، وذلك بهدف توفير ترجمة فورية عن بُعد، لما يزيد على  198 لغة على مستوى العالم لتعزيز اختبار القيادة النظري للمتقدمين للحصول رخصة السياقة.

"طرق دبي" توفر ترجمة 198 لغة للاختبار النظري في رخص القيادة

وقعت هيئة الطرق والمواصلات اتفاقية تعاون مع شركة Kreative Company Events، وهي شركة متخصصة في مجال تقديم خدمات "سكايب للاتصالات لقطاع الأعمال"، وذلك بهدف توفير ترجمة فورية عن بُعد، لما يزيد على  198 لغة على مستوى العالم لتعزيز اختبار القيادة النظري الذي تجريه الهيئة للمتقدمين للحصول رخصة السياقة، وفي إطار مواكبة مبادرة "المدينة الذكية"، وتجسيد الغاية الاستراتيجية الثالثة "إسعاد الناس".

 

وقال السيد أحمد بهروزيان، المدير التنفيذي لمؤسسة الترخيص بالهيئة: إن الاتفاقية تسعى لتوفير ترجمة فورية عن بُعد لاختبار القيادة النظري لجميع اللغات التي ينطق بها المتقدمون من الجنسيات كافة لطلب رخصة السواقة، حيث تتكفل الشركة بتوفير مترجم من أي مكان في العالم ليتواصل مع المفحوص عبر تقنية "سكايب فون" في مراكز الفحص، وذلك لترجمة الأسئلة الخاصة بنظام الاختبار النظري على شاشة الكمبيوتر طبقا للغات المتوقعة للمفحوصين، والتي تبلغ – حسب الاتفاقية –ما يزيد على 198  لغة.

 

 

وأوضح، وفقا لوكالة أنباء الإمارات، السيد بهروزيان أن الشركة سوف تتكفل بتركيب أنظمة اتصالات هاتفية كاملة لاستخدامها حصرا في مراكز الاختبارات التابعة للهيئة أو المشرفة عليها، وأن هذا النظام يضمن تأهيل المفحوص للفهم الواضح لقواعد السير والمرور باختيار اللغة التي تناسبه، بما يضمن سلامته وسلامة مستخدمي الطريق بعد اجتيازه الاختبارات وحصوله على الرخصة.

 

 

وعن آلية العمل بالنظام الجديد، أضاف: إن على المفحوص التقدم بطلب توفير مترجم فوري للغة التي يريدها قبل موعد الاختبار بسبعة أيام مع دفع الرسوم اللازمة لذلك، ثم يتم إخطار الشركة بنوعية اللغة المطلوبة، مؤكدا أن الهيئة حرصت في هذه التقنية أن يتم توفير جهاز تسجيل لمراقبة حيادية المترجمين وعدم تجاوز المطلوب منهم، من خلال مركز مراقبة ذكي داخل الهيئة، وذلك ضمانا لتحقيق الحوكمة والشفافية التي تنتهجها الهيئة في اختبارات السائقين.

 

 

من جانبه، أكد السيد عارف المالك مدير إدارة تدريب وتأهيل السائقين بمؤسسة الترخيص في الهيئة، أن سعي الهيئة إلى ترجمة هذا العدد الكبير من اللغات للمفحوصين جاء انطلاقا من إدراكها ووعيها بارتفاع عدد الجنسيات على أرض دبي، وللتوسع العمراني والحضاري اللذين تشهدهما الإمارة، الأمر الذي ينتج عنه بالضرورة حاجة السكان للحصول على رخص قيادة، ومن هنا جاءت هذه الخطوة النوعية والرائدة لضمان تحقيق رؤية الهيئة المتمثلة بـ "تنقل آمن وسهل للجميع".