لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 15 Apr 2017 02:23 PM

حجم الخط

- Aa +

22 في المئة انخفاض في وفيات حوادث الطرق بأبوظبي

انخفضت وفيات حوادث الطرق في امارة ابوظبي خلال الربع الاول من العام الجاري بنسبة 22 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي نتيجة لجهود شرطة أبوظبي في تنفيذ خطة شاملة للسلامة المرورية.

22 في المئة انخفاض في وفيات حوادث الطرق بأبوظبي

انخفضت وفيات حوادث الطرق في امارة ابوظبي خلال الربع الاول من العام الجاري بنسبة 22 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي نتيجة لجهود شرطة أبوظبي في تنفيذ خطة شاملة للسلامة المرورية وتكثيف التوعية للسائقين للحد من كافة الاسباب التي تؤدي الي وقوع الحوادث المرورية وما ينجم عنها من وفيات واصابات بليغة.

 

 

وقالت شرطة ابوظبي انها حققت نتائج ايجابية في مستويات السلامة المرورية بإمارة ابوظبي خلال الربع الاول من العام الجاري بانخفاض عدد الحوادث المرورية الجسيمة بنسبة 6 في المئة والوفيات الناتجة عنها بنسبة 22 في المئة.

 

 

وأكد العميد علي خلفان الظاهري مدير عام العمليات المركزية بشرطة ابوظبي، وفق وكالة انباء الإمارات،  مواصلة الجهود المستمرة لشرطة ابوظبي لجعل الطرق أكثر أمنا وتحقيق المزيد من النتائج الايجابية في مستويات السلامة المرورية وتطوير المنظومة المرورية وصولا إلى أفضل الممارسات العالمية من خلال الخطة الشاملة التي تتضمن العديد من المبادرات لتعزيز الشراكة المجتمعية وتعزيز القيم الإيجابية وتحفيز السائقين من خلال دوريات السعادة وحثهم على الالتزام بقانون السير والمرور كما تشمل الخطة تكثيف الرقابة المرورية على الطرق الداخلية والخارجية للحد من الأسباب التي تؤدي الى وقوع الحوادث المرورية.

 

 

وأوضح انه من ابرز الاسباب التي ادت الى وقوع الحوادث المرورية خلال الربع الاول من العام الجاري الاهمال وعدم الانتباه والسرعة دون مراعاة ظروف الطريق وتجاوز الاشارة الضوئية الحمراء ودخول طريق رئيسي دون التأكد من خلوه من المركبات وعدم اعطاء الاولوية لعبور المشاة وعدم ترك مسافة كافية وعدم الالتزام بخط الطريق وغيرها من الاسباب الاخرى.

 

 

وكشف أن نسبة حوادث الدهس بلغت نحو 17 في المئة من إجمالي عدد الحوادث خلال الربع الاول من العام الجاري.. داعيا قائدي المركبات الى زيادة الحرص والانتباه للمشاة على الطرق المختلفة وخفض السرعات بالقرب من معابر المشاة ومنحهم الأفضلية في العبور والانتباه وخفض السرعات بالقرب من الاسواق والاماكن الصناعية وكافة الأماكن التي تشهد كثافة سكانية.

 

 

وحث العميد الظاهري المشاة على ضرورة الالتزام باستخدام الأنفاق والجسور المخصصة لعبورهم وعدم استخدام الأماكن غير المخصصة.. لافتا إلى ان دوريات مباحث المرور تقوم بتكثيف الرقابة على الطرق لرصد الأشخاص الذين يقومون بعبور الشارع من غير الأماكن المخصصة معرضين انفسهم للخطر من دون إدراك للنتائج المترتبة على ذلك من خسائر في الأرواح والممتلكات حيث اسفرت الحملات المستمرة عن تحرير نحو 10369 مخالفة للمشاة لعبور الطريق من غير الأماكن المخصصة.

 

 

يذكر انه وبحسب قانون السير والمرور الاتحادي فإن مخالفة عبور المشاة للطريق من غير الأماكن المخصص لعبورهم تبلغ 200 درهم في المقابل تبلغ قيمة مخالفة عدم إعطاء الأولوية للمشاة في الأماكن المخصصة لعبورهم 500 درهم و6 نقاط مرورية و500 درهم لإيقاف المركبة على ممر عبور المشاة و200 درهم و3 نقاط مرورية لمخالفة إيقاف مركبة بطريقة تسبب خطرا للمارة أو تعرقل حركة المشاة.