لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 12 Apr 2017 02:58 PM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: بوابة المقطع تحقق تحول رقمي في كامل عمليات الاستيراد والتصدير الشحن البحري

موانئ أبوظبي المطور الرئيس والمشغل للموانئ التجارية والمجتمعية ومدينة خليفة الصناعية في أبوظبي تدخل مرحلة جديدة من الخدمات الرقمية لعمليات الاستيراد والتصدير لسفن البضائع العامة والمدحرجة

 الإمارات: بوابة المقطع تحقق تحول رقمي في كامل عمليات الاستيراد والتصدير الشحن البحري

أعلنت موانئ أبوظبي، المطور الرئيس والمشغل للموانئ التجارية والمجتمعية ومدينة خليفة الصناعية في أبوظبي، اليوم الأربعاء عن إدخال مرحلة جديدة من الخدمات الرقمية لعمليات الاستيراد والتصدير لسفن البضائع العامة والمدحرجة.

 

ووفقاً لبيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، تمكّن هذه الخطوة الشركاء الرئيسيين والجهات المعنية والمتعاملين كذلك من الاستفادة من أتمتة جميع خدمات بوابة المقطع لنظام مجتمع الموانئ.

 

وبذلك يستكمل المشروع التحول الرقمي لجميع خدمات السفن والخدمات التشغيلية، بما في ذلك سفن الحاويات والسفن السياحية والتي تم تحويل خدماتها رقمياً في مطلع العام 2016.

 

وقال الكابتن محمد جمعة الشامسي الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي "يعد إطلاق هذه المرحلة خطوة مهمة تعكس التزامنا الدائم بتقديم حلول مبتكرة وتنافسية لعملائنا ولجميع الجهات المعنية، حيث يعد نظام مجتمع موانئ أبوظبي الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، ويعمل على تحسين كفاءة جميع الإجراءات وتسريع حركة السفن داخل وخارج الموانئ، بما يضمن عمليات فعالة وعالية الكفاءة".

 

وأضاف "سيسهم انتهاء هذه المرحلة من التحول الرقمي في تبسيط وتسهيل أنشطة الاستيراد والتصدير في موانئنا التجارية، الأمر الذي يعزز مكانة أبوظبي كمركز رائد للتجارة البحرية في المنطقة".

 

واستكملت موانئ أبوظبي، تطوير نظام مجتمع الموانئ الرائد في وقت قياسي خلال عام واحد فقط من إطلاق المشروع. وتم وضع أساس قوي لبناء هذا النظام تدريجياً بما يتناسب مع حاجات العملاء. وسيسهم هذه النظام الذي تم تطويره وفقاً لأعلى المعايير العالمية، في تسهيل وتيسير التجارة في أبوظبي من خلال توفير خدمات ذكية ومتطورة.

 

ويتيح النظام الجديد لوكلاء شحن سفن البضائع العامة والمدحرجة الحصول على الخدمات الرئيسية المتعلقة بتشغيل السفن وتبادلها عبر مجتمع موانئ المقطع.

 

وقالت الدكتورة نورة الظاهري المدير العام لبوابة المقطع "نحن سعداء بأن نقدم لعملائنا مجموعة واسعة من الخدمات الرقمية. فاليوم أصبحت إدارة السفن والعمليات التشغيلية رقمية بالكامل من خلال نظام مجتمع الموانئ، كما أننا نعمل على تطوير خدمات أكثر ابتكاراً لتسهيل التجارة لعملائنا".

 

وأكّدت على "إسهام بوابة المقطع في ترجمة رؤية الحكومة لتحقيق التحول الرقمي في قطاع خدمات نقل التجارة".

 

وأضافت "مازالت هناك خدمات مبتكرة قيد التطوير نترقب أن تقدم المزيد من الفائدة لعملائنا".

 

وتحتفل موانئ أبوظبي -التي تأسست عام 2006- بمرور 10 أعوام من الابتكار والنمو والشراكات المثمرة وتتطلع نحو عقد آخر من الإسهام الفعلي في تسهيل التنويع الاقتصادي من خلال تمكين التجارة البحرية والمشاريع التنموية.

 

ويسهم ميناء خليفة منذ أن افتتحه رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان يوم 12 ديسمبر/كانون الأول 2012 بدور فاعل في دعم التنويع الاقتصادي للإمارة عبر تكامل تشغيلي فريد مع مدينة خليفة الصناعية المجاورة وتتولى محطة حاويات ميناء خليفة، أول محطة شبه آلية في المنطقة مناولة جميع أعمال الحاويات التي انتقلت من ميناء زايد في مركز مدينة أبوظبي.

 

وتبلغ الطاقة الاستيعابية لميناء خليفة 2.5 مليون حاوية نمطية ونحو 12 مليون طن من البضائع العامة، ومع اكتمال جميع مراحل التطوير بحسب متطلبات الأعمال، من المقرر أن تصل الطاقة الاستيعابية إلى 15 مليون حاوية نمطية وأكثر من 35 مليون طن من البضائع العامة سنوياً.

 

وتدير موانئ أبوظبي عشرة موانئ تجارية، لوجستية، مجتمعية وترفيهية بالإضافة إلى مدينة خليفة الصناعية التي توفر طيفاً متنوعاً من الخدمات اللوجستية للمستثمرين وشركات الإنتاج والتصنيع. وتحرص موانئ أبوظبي من خلال جميع أعمالها على تعزيز النمو الاقتصادي وتنويع مصادر الدخل توافقاً مع الرؤية الاقتصادية لإمارة أبوظبي.