لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 15 Nov 2016 07:54 PM

حجم الخط

- Aa +

الكشف عن بووم، طائرة ريتشارد برونسون فائقة السرعة

ستقطع الطائرة المسافة بين نيويورك ولندن هخلال 4 ساعات ونصف بفضل سرعتها البالغ 1,451 ميل بالساعة

الكشف عن بووم، طائرة ريتشارد برونسون فائقة السرعة

كشف اليوم عن طائرة جديدة تلقب بالكونكورد الصغيرة وستقطع الطائرة المسافة بين نيويورك ولندن هخلال 4 ساعات ونصف بفضل سرعتها البالغ 1,451 ميل بالساعة.

وسبق أن أعلن الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون، نية شركته «فيرجن»، شراء 10 طائرات «بووم» التي ستفوق سرعتها ضعف سرعة الصوت، من شركة أمريكية ناشئة تدعى «بوم تكنولوجي» مقرها مدينة دنفر عاصمة ولاية كولورادو الأمريكية

 

 

 

وتقول الشركة الأمريكية التي أسسها في عام 2014 المهندس بلاك شول، الذي شغل منصب المدير التنفيذي لأمازون سابقاً، أن طائرتها ستكون الأسرع في العالم على الإطلاق، إذ ستصل سرعتها إلى 1451 ميلاً في الساعة، أي أسرع بنحو 100 ميل في الساعة من طائرة «كونكورد» الشهيرة، وبهذه السرعة ستصل من لندن إلى نيويورك خلال 3 ساعات فقط، على ما نقلته صحيفة «دايلي ميل البريطانية».

 

وبحسب الصحيفة، فإن الطائرة ستحلق في الغلاف الجوي للأرض بمحركات صاروخية إضافية، وستكون مزودة بـ40 مقعداً، ومن المتوقع أن تكون أسعار تذاكر رحلاتها مقبولة خاصة لرجال الأعمال.
ويقول شول المدير التنفيذي لشركة «بوم تكنولوجي» والمشرف على تصنيع الطائرة إن «بووم» ستستخدم بعد إنتاجها في نحو 500 وجهة مختلفة، بما في ذلك الرحلات من سان فرانسيسكو إلى طوكيو في 5 ساعات، أو من لوس أنجلوس إلى سيدني في 6 ساعات، وستكون أكثر هدوءاً وكفاءة من طائرة «الكونكورد».
وذكرت الصحيفة أن مقاعد الطائرة ستكون في صفين طوليين منفردين، بحيث إن كل راكب تكون لديه نافذته الخاصة ليستمتع بمشاهدة جمال الأرض، وستكون من الدرجة الأولى، لكن من دون وجود أسرة نظراً لأن زمن الرحلة قصير، وبحسب الشركة فإن «بووم» تستطيع التحليق على ارتفاع 60 ألف قدم، وستكون أسرع بنحو 2.5 مرة من طائرات الركاب الأخرى.