لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 6 Mar 2016 11:05 AM

حجم الخط

- Aa +

615 ألف مسافراً يستفيدون من "مركز تخليص إجراءات السفر إلى الولايات المتحدة" في مطار أبوظبي الدولي

615 ألف مسافراً يستفيدون من "مركز تخليص إجراءات السفر إلى الولايات المتحدة" في مطار أبوظبي الدولي  

615 ألف مسافراً يستفيدون من "مركز تخليص إجراءات السفر إلى الولايات المتحدة" في مطار أبوظبي الدولي

أعلنت مطارات أبوظبي عن استفادة 615.478 مسافراً من خدمات مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية في مطار أبوظبي الدولي، خلال العام 2015.

 

ووفقاً لبيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، أشارت مطارات أبوظبي إلى أن نحو 107 آلاف مسافراً من إجمالي المسافرين المستفيدين من الخدمة كانوا مغادرين من أبوظبي، بينما كانت بقية المسافرين من ركاب "الترانزيت" والمتجهين إلى الولايات المتحدة الأمريكية عبر مطار أبوظبي الدولي. وقد تم البدء بالعمليات من مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية في مطار أبوظبي الدولي في أوائل العام 2014.

 

ويتيح المركز، الواقع في مبنى المسافرين رقم 3، إمكانية استكمال إجراءات الهجرة والجوازات والجمارك، والتدقيق الأمني الخاصة بالدخول إلى الولايات المتحدة من مطار أبوظبي الدولي. ومن خلال المرور عبر هذا المركز، سيتمكن المسافرون إلى وجهات نيويورك وواشنطن ودالاس وشيكاغو وسان فرانسيسكو ولوس أنجلوس عبر الناقل الوطني (الاتحاد للطيران)، من الاستفادة من هذه الخدمة المميزة وتفادي الانتظار في صفوف طويلة عند الوصول إلى الولايات المتحدة. ويعد هذا المركز، الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا، ومن المراكز القليلة المتوفرة حول العالم.

 

وقال علي ماجد المنصوري رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي "تكمن رؤيتنا في أن نصبح مجموعة المطارات الرائدة على مستوى العالم، لذا فإننا نسعى إلى إدارة عملياتنا وإنجازها من خلال اعتماد أعلى المعايير العالمية، وعبر توفير الخدمات والمرافق التي تمنح المسافرين تجربة سفر متميزة، والتي يعتبر مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية واحداً منها، وهو ما يتيح لنا فرصة العمل على الارتقاء بتجربة المسافرين إلى مستوىً جديد".

 

وتقدم الإجراءات المتميزة التي يتيحها مركز التخليص المسبق العديد من المزايا والفوائد الرئيسية، والتي تشمل تقديم أحدث تقنيات التفتيش الأمني للحقائب، والذي يطابق الإجراءات الأمنية التابعة للجنة أمن النقل الأمريكية، ما يتيح للمسافرين المرتبطين برحلات الطيران الداخلية في الولايات المتحدة تسليم أمتعتهم في مطار أبوظبي قبل الوصول واستلامها فقط عند وجهتهم النهائية.

 

ويعد هذا النظام أحد أحدث تقنيات المطارات المتوفرة، كما أنه يسلط الضوء على أهمية استخدام البرمجيات المتقدمة لضمان رحلات أكثر راحة وجودة للمسافرين.

 

يذكر أن مطارات أبوظبي حازت مؤخراً على جائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز عن فئة "فريق العمل المشترك المتميز" تقديراً لمشروع مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة.

 

وحول على هذا الإنجاز، قال علي ماجد المنصوري "نفخر بتحقيقنا هذا الإنجاز، لما يمثله من تقدير لجهودنا المبذولة، والتزامنا الدائم بتحسين تجربة المسافرين عبر اعتماد أعلى معايير الابتكار".

 

وأضاف المنصوري "تسلط هذه الجائزة الضوء على دعمنا المستمر لمساعي حكومة أبوظبي في دعم وتشجيع الأداء المتميز، ونحن على ثقة من أن المركز وفر للمسافرين الكثير من المزايا والتسهيلات الهامة، ونود أن نشكر جميع شركائنا الذين شاركوا في إنجاح هذه الخدمة، بما في ذلك شركة الاتحاد للطيران، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي؛ والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي، بالإضافة إلى وزارة الخارجية الإماراتية".

 

ومطارات أبوظبي هي شركة عامة مملوكة بالكامل لحكومة أبوظبي تأسست بمرسوم أميري رقم 5 في الرابع من مارس/آذار 2006. تتولى الشركة مهمة تطوير البنية التحتية للطيران والنقل الجوي في الإمارة، كما تتولى مسؤولية تشغيل وإدارة المطارات الدولية في مدينتي أبوظبي والعين منذ شهر سبتمبر/أيلول من العام 2006.