لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 28 Feb 2016 11:58 AM

حجم الخط

- Aa +

دبي: القبض على مئات المتهمين بـ "مافيا الطيران"

شرطة دبي تقبض على المئات من المتهمين في مافيا تذاكر الطيران من 50 دولة في عمليات نوعية عدة  

دبي: القبض على مئات المتهمين بـ "مافيا الطيران"

كشف القائد العام لشرطة دبي أن جهود شرطة دبي في مكافحة الاحتيال في قطاع الطيران دولياً، عبر بيع تذاكر السفر ببطاقات مزورة ومسروقة من قبل عصابات دولية، أسفرت عن إلقاء القبض على 381 متهماً في أكثر من 50 دولة، في ثلاث عمليات مختلفة تمت على مدار عام ونصف تقريباً، منهم 6 متهمين في الإمارات تبين أن أحدهم باع تذاكر بمليون درهم، وذلك من خلال عملية أطلق عليها "إير لاين أكشن داي".

 

ونقلت صحيفة "البيان" الإماراتية عن اللواء خميس مطر المزينة إن هذا النوع من الجرائم لا يقتصر على دولة بعينها، نظراً لأن قطاع الطيران من القطاعات العالمية، وأن اغلب وكالات السفر تعتمد على البيع الإلكتروني على شبكة الانترنت، مما يجعلها جريمة عالمية لا ترتبط بمكان، إلا أن شرطة دبي تحركت لوضع خطة للقضاء على هذا النوع من الجرائم، عبر التنسيق الدولي من خلال الإنتربول، وتشكيل ما يعرف بالدوريات الالكترونية الأمنية، للكشف عن أفراد وأساليب المتهمين ممن يعتمدون اعتماداً كلياً على الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.

 

وقال اللواء خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي، إن العمل على وأد الجريمة، خاصة تلك التي تضر بالاقتصاد وتكبد الشركات والحكومات خسائر فادحة، هدف رئيسي ضمن الأهداف الإستراتيجية لشرطة دبي والتزامها الدولي بالحد من الجريمة والقضاء عليها.

 

وأضاف "المنصوري"، بحسب صحيفة "البيان" اليومية، إن شرطة دبي رصدت الظواهر المتعلقة بهذا النوع من الجرائم، ووضعت خطة تعاون دولي بعد مخاطبة الإنتربول، ونظمت الدوريات الالكترونية لرصد المتهمين عبر عدة عمليات تتم على مراحل متعددة، وان العملية الأولى تمت في نوفمبر/تشرين الثاني 2014، وبلغ عدد المقبوض عليهم 118 شخصاً وعدد الدول المستفيدة 45 دولة، وان العملية الثانية تمت في يونيو/حزيران 2015، وعدد المقبوض عليهم 130 فرداً وعدد الدول المستفيدة 49 دولة، أما العملية الثالثة فتمت في نوفمبر/تشرين الثاني 2015 وقبض فيها على 133 شخصاً وبلغ عدد الدول المستفيدة 32 دولة.

 

وقال المقدم سعيد الهاجري مدير إدارة مكافحة الجرائم الالكترونية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي إن خسائر قطاع الطيران العالمي نهاية العام الماضي بسبب بيع التذاكر بالبطاقات المسروقة والمزورة، قدرت بمليار دولار سنوياً.

 

وأوضح "الهاجري" أن اغلب المتهمين يروجون بضائعهم عبر إعلانات لبيع تذاكر السفر بأسعار مخفضة إلى كافة وجهات العالم، ويستعينون ببطاقات ائتمانية مسروقة أو مزورة والحجز بها، وانه تم رصد المتهمين في أكثر من 50 دولة، وتبين أنهم عصابات لا علاقة لها ببعضها، إلا أن الأسلوب الإجرامي واحد، وأنهم يعتمدون على عدد من الوسطاء في بيع هذه التذاكر مقابل عمولة محددة، وأن آلاف الأشخاص سافروا فعلياً بهذه التذاكر.

 

وذكر أنه تم التعاون مع أكبر شركات الطيران العالمية، ومنها طيران الإمارات، وان الدوريات الالكترونية التي تم إطلاقها في أكثر من دولة، أسفرت عن إلقاء القبض على 381 متهماً في أكثر من 50 دولة، محذراً الجمهور من مغبة التعامل مع مثل هذا النوع من الجرائم حيث يمكن أن يتحمل المشتري جزءاً من المساءلة القانونية في الحصول على التذاكر بأقل من أسعارها.

 

وأوضح أنه تم التأكيد على منع آلية وجود وسطاء في عمليات حجز وبيع تذاكر الطيران على شبكة الانترنت، وان يقتصر الأمر على التعامل مع المشتري وشركة الطيران أو وكالات السفر المعتمدة وعدم التعامل مع أشخاص بعينهم، منوهاً إلى أن القانون شدد العقوبات على حيازة أو استخدام البطاقات الائتمانية المسروقة والمزورة.

 

وأضاف أن عدد شركات الطيران المستفيدة من هذه العمليات بلغ 60 شركة، واستفاد منها 80 مطاراً على مستوى العالم، وأن العمليات مستمرة ولن تتوقف، إلا أن أهم النتائج التي تحققت، هي تقليص حجم الجريمة ومنع استمرارها وانتشارها، وبنسب عالية قد تصل إلى حد القضاء عليها كلياً، مشيرا إلى أن الإنتربول قام بنشر صور وأسماء بعض المتهمين الدوليين على صفحته، لتحقيق مزيد من الردع لهؤلاء.