لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 1 Feb 2016 09:52 AM

حجم الخط

- Aa +

الاتحاد للطيران تزيد عدد رحلاتها بين أبوظبي والقاهرة إلى أربع رحلات يومياً

الاتحاد للطيران الناقل الوطني لدولة الإمارات تعلن عن زيادة الطاقة الاستيعابية لرحلاتها بين أبوظبي والقاهرة عبر إضافة رحلة رابعة منتظمة يومياً وذلك بدءاً من 27 مارس

الاتحاد للطيران تزيد عدد رحلاتها بين أبوظبي والقاهرة إلى أربع رحلات يومياً

أعلنت الاتحاد للطيران الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم عن زيادة الطاقة الاستيعابية لرحلاتها بين أبوظبي والقاهرة عبر إضافة رحلة رابعة منتظمة يومياً وذلك بدءاً من 27 مارس/آذار 2016.

 

وبحسب بيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، تمكّنت الوجهة من النمو لتصبح واحدة من أكثر الوجهات إشغالاً على صعيد شبكة الاتحاد للطيران، بناءً على العلاقات الاقتصادية الراسخة بين العاصمتين الإماراتية والمصرية. ومع وجود جالية مصرية كبيرة في دولة الإمارات العربية، فإن إضافة المزيد من الرحلات ستتيح خيارات أوسع أمام الوافدين المسافرين بين البلدين سواء للعمل أم للعطلات.

 

وتتسم خدمات الاتحاد للطيران بمواعيدها الملائمة بهدف توفير خيارات سفر معززة على مدار اليوم أمام المسافرين بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية بقصد العمل أو الترفيه. كما سيستفيد ضيوف الشركة المسافرون بين مصر ودول مجلس التعاون الخليجي وجنوب وشمال شرق آسيا والهند من المزيد من خيارات الربط عبر أبوظبي، المركز التشغيلي الرئيس للاتحاد للطيران.

 

وتوفر الاتحاد للطيران وجيت إيروايز شريكتها الإستراتيجية بالحصص ما يزيد عن 250 رحلة أسبوعياً على امتداد 15 وجهة.

 

وسافر ما يزيد على 2 مليون ضيف على متن رحلات الاتحاد للطيران بين أبوظبي والقاهرة منذ إطلاقها في عام 2004، لتصبح العاصمة المصرية أحد الأسواق الرئيسية ضمن الشبكة العالمية للاتحاد للطيران التي تشمل 116 وجهة تخدمها رحلات الشركة.

 

وقال كيفن نايت، رئيس شؤون الإستراتيجية والتخطيط بالاتحاد للطيران، بالقول "تركّز الاتحاد للطيران على توفير المزيد من الخيارات لضيوفها الكرام. وتؤكد إضافتنا لرحلة رابعة يومياً إلى القاهرة مدى التزامنا إزاء واحدة من الأسواق التي أظهرت نمواً قوياً في أعداد المسافرين وحركة الشحن بعد إطلاق هذا الخط منذ ما يقرب من 12 عاماً". 

 

وأضاف "مع استقطاب المزيد من المسافرين لأغراض العمل أو الترفيه، سوف تساهم الرحلات التي تربط بين القاهرة وأبوظبي وما وراءها من وجهات في تلبية الطلب المتزايد على السفر لواحدة من أشهر وجهاتنا في منطقة شمال أفريقيا وعلى الصعيد العالمي".

 

وشهد عام 2003 تأسيس شركة الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، التي نقلت ما يصل إلى 17.4 مليون مسافر خلال عام 2015. وانطلاقاً من مركز عملياتها التشغيلية في مطار أبوظبي الدولي، تتولى الشركة تسيير 116 وجهة ركاب وشحن تتألف من الوجهات قيد التشغيل الفعلي أو المعلن عنها، على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا وآسيا وأستراليا وأمريكا الشمالية والجنوبية، معتمدة على أسطول يضم 120 طائرة من طراز إيرباص وبوينغ، مع طلبيات مؤكدة لشراء ما يقرب من 200 طائرة، من بينها 66 طائرة بوينغ 787، و25 طائرة بوينغ 777-X، و62 طائرة إيرباص من طراز A350، و5 طائرات إيرباص A380.

 

 وتمتلك الاتحاد للطيران حصص ملكية في كل من طيران برلين، والخطوط الجوية الصربية، وطيران سيشل، وأليطاليا، وجيت آيروايز، وفيرجن أستراليا، و"داروين آيرلاين" التي تتخذ من سويسرا مقراً لها وتعمل تحت اسم "الاتحاد الإقليمية". تحظى الاتحاد للطيران وطيران برلين والخطوط  الجوية الصربية وطيران سيشل وأليطاليا والاتحاد الإقليمية وجيت آيروايز وطيران  NIKI بعضوية "شركاء الاتحاد للطيران" وهي علامة تجارية جديدة تجمع بين شركات الطيران ذات التوجه المشترك وتقدم للعملاء باقة أوسع من الخيارات عبر تعزيز شبكة الوجهات وجداول الرحلات ومزايا برامج المسافر الدائم.