لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 25 Dec 2016 11:10 AM

حجم الخط

- Aa +

تحطم طائرة تابعة لوزارة الدفاع الروسية فوق البحر الأسود

موسكو 25 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن مصدر لم تحدده أن طائرة تابعة لوزارة الدفاع من طراز تو-154 اختفت من على شاشات الرادار فوق البحر الأسود وعلى متنها 91 شخصا قد تحطمت.

تحطم طائرة تابعة لوزارة الدفاع الروسية فوق البحر الأسود

موسكو 25 ديسمبر كانون الأول (رويترز وسكاي نيوز عربية) - نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن مصدر لم تحدده أن طائرة تابعة لوزارة الدفاع من طراز تو-154 اختفت من على شاشات الرادار فوق البحر الأسود وعلى متنها 91 شخصا قد تحطمت.

وذكرت الوكالة أن فريق إنقاذ روسيا حدد موقع تحطم الطائرة في البحر الأسود قرب ساحل سوتشي.

وفي وقت سابق ذكرت وكالات أنباء روسية أخرى أن الطائرة اختفت من على شاشات الرادار بعد إقلاعها مباشرة من منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود.

ونقلت سكاي نيوز عربية أن فرقة بالطائرة الروسية المنكوبة كانت ستحيي الأعياد في حميميم.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة أن أفرادا من فرقة ألكسندروف الموسيقية، التابعة للجيش الروسي، كانت على متن الطائرة، وكانت تستعد للمشاركة في احتفالات رأس السنة في القاعدة العسكرية قرب اللاذقية.

 

وبالإضافة إلى الفرقة الموسيقية، التي لم تحدد الوزارة عدد أفرادها، كان على متن الطائرة -وهي من طراز توبوليف 154 وتابعة لوزارة الدفاع- 9 صحفيين وموظفون عسكريون.

وأكدت وزارة الدفاع الروسية تحطم الطائرة بعد وقت وجيز على إقلاعها من مطار سوتشي جنوبي البلاد، باتجاه مطار حميميم قرب مدينة اللاذقية السورية، على الساحل الشرقي للبحر المتوسط.

وذكر مصدر أمني لوكالة "نوفوستي" الروسية أن الطائرة التي اختفت من على شاشات الرادارات بعد 20 دقيقة من إقلاعها تحطمت على الأرجح في جبال إقليم كراسنودار جنوبي روسيا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إنها حددت مكان سقوط الطائرة في البحر الأسود، قبالة منتجع سوتشي، وإنها أرسلت فرق إنقاذ إلى مكان سقوط الطائرة قبالة منتجع سوتشي.

وتستخدم القوات الروسية قاعدة حميميم الجوية الواقعة على بعد 19 كيلومترا من محافظة اللاذقية، بموجب اتفاق مع الحكومة السورية وقعه الجانبان في أغسطس 2015، ينص على استخدام القوات الروسية للقاعدة إلى أجل غير مسمى.