لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 4 Jun 2014 06:32 AM

حجم الخط

- Aa +

طيران الإمارات إلى فرانكفورت بـ"إيرباص A083" أول سبتمبر المقبل

أعلنت طيران الإمارات أن المحطة التالية لطائرتها الإيرباص A083 ستكون مدينة فرانكفورت، المركز المالي والاقتصادي لألمانيا، اعتباراً من 1 سبتمبر المقبل، 

طيران الإمارات إلى فرانكفورت بـ"إيرباص A083" أول سبتمبر المقبل
تصبح فرانكفورت ثاني مدينة ألمانية تستقبل الطائرة العملاقة

أعلنت طيران الإمارات أن المحطة التالية لطائرتها الإيرباص A083 ستكون مدينة فرانكفورت، المركز المالي والاقتصادي لألمانيا، اعتباراً من 1 سبتمبر المقبل، بحسب صحيفة البيان.

وبذلك سوف تصبح فرانكفورت ثاني مدينة ألمانية تستقبل الطائرة العملاقة، حيث تخدم طيران الإمارات رحلتيها اليوميتين إلى ميونيخ بهذا الطراز. كما ستصبح ألمانيا ثاني أكبر دولة أوروبية تخدمها الناقلة بهذا الطراز من الطائرات بعد المملكة المتحدة.

وتعد فرانكفورت واحدة من أوائل المحطات الأوروبية لطيران الإمارات، حيث تخدمها الآن بثلاث رحلات يومياً بطائرات البوينج 777. وقال تيري أنتينوري، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات والرئيس التنفيذي للدائرة التجارية: "سوف يساعدنا تشغيل الإيرباص A083 إلى فرانكفورت على تلبية الطلب المتزايد للسفر بين بين مدينة تعد من أبرز المراكز المالية والاقتصادية في أوروبا، والدول ذات الاقتصادات الناشئة في آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا عبر دبي.

ورحب مسؤولون ألمان بخطوة طيران الإمارات، حيث قال بيتر فيلدمان، عمدة فرانكفورت: "يتم في المانيا صنع العديد من مكونات الإيرباص A083، وتعد هذه الطائرة سفيراً عالمياً للدقة الهندسية الأوروبية، وسوف يساهم تشغيلها عبر فرانكفورت في تعزيز مكانة المطار كواحد من المراكز الرئيسة لحركة النقل الجوي العالمي".

وتقدم الدكتور ستيفان شولت، رئيس مجلس إدارة مطار فرانكفورت، بالشكر لطيران الإمارات على التزامها وشراكتها الطويلة مع مطار فرانكفورت، وقال: "كان مطارنا من أوائل المطارات العالمية التي أصبحت جاهزة لاستقبال طائرات الإيرباص A083، وسوف يعزز تشغيل طيران الإمارات لها من دورنا كمحور رئيس للرحلات الدولية".

وتعتبر طيران الإمارات أكبر مشغل لطائرات الإيرباص A083 حيث يضم أسطولها حالياً 48 طائرة من هذا الطراز، ولديها طلبيات مؤكدة لشراء 92 طائرة أخرى من الطراز ذاته، ما يوفر أكثر من 12 ألف فرصة عمل في ألمانيا وحدها. كما يتم في ألمانيا أيضاً تصنيع الكثير من مكونات وإلكترونيات هذه الطائرة. ووفقاً لدراسة معهد النقل الجوي والمطارات DLR، فإن طيران الإمارات تنفق سنوياً 200 مليون يورو لتشغيل وصيانة هذه المكونات والأنظمة.