لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 24 Jun 2014 11:44 PM

حجم الخط

- Aa +

شركة إماراتية تفوز بعقد تشغيل محطة للبضائع في ميناء كنافيرال في فلوريدا

شركة جلف تينر مملوكة لشركة الهلال للمشاريع وهي شركة قابضة تعمل في أنشطة الموانئ والمطارات والعقارات والنفط والاستثمار الخاص.

شركة إماراتية تفوز بعقد تشغيل محطة للبضائع في ميناء كنافيرال في فلوريدا

(رويترز) - فازت شركة جلف تينر المملوكة كلياً لمجموعة الهلال للمشاريع الإماراتية أمس الاثنين بأول عقد لإدارة الموانئ في أمريكا الشمالية بتوقيعها اتفاقاً لأجل 35 عاماً مع ميناء كنافيرال على الساحل الشرقي لولاية فلوريدا.

 

وبموجب شروط الاتفاق، ستستثمر جلف تينر ما يصل إلى 100 مليون دولار لتعيين الموظفين وشراء المعدات اللازمة لتشغيل محطة للبضائع والحاويات يجري بناؤها الآن في ميناء كنافيرال الواقع جنوبي قاعدة كيب كنافيرال الجوية ومركز كينيدي للفضاء.

 

وقال جون والش الرئيس التنفيذي لميناء كنافيرال خلال احتفال توقيع الاتفاق "نسعى للوصول إلى منطقة التصنيع الواقعة في جنوب شرق (الولاية) وإلى الأسواق التقليدية الرئيسية للتوزيع والأعمال اللوجستية".

 

وتابع "نحن في مركز جيد للوصول إلى جزر الكاريبي وأمريكا اللاتينية وأمريكا الجنوبية وأفريقيا ولأن نسلك طرق التجارة العالمية إلى شمال أوروبا ومنها للشرق الأوسط وآسيا".

 

وقام مديرو الميناء بدراسة عروض عدد من شركات التشغيل العالمية قبل اختيار جلف تينر للفوز بالعقد الذي لم يجر طرحه على أساس تنافسي.

 

وبموجب الاتفاق، ستتولى جلف تينر تشغيل وإدارة الميناء والعمليات اللوجستية في خمس قارات. وميناء كنافيرال أول عميل تتعاقد معه الشركة في أمريكا الشمالية.

 

وقال بدر جعفر الرئيس التنفيذي للهلال للمشاريع إنه يؤمن بأن المحطة الجديدة ستساهم في تغيير قواعد اللعبة.

 

والهلال للمشاريع شركة قابضة تعمل في أنشطة الموانئ والمطارات والعقارات والنفط والاستثمار الخاص.

 

وميناء كنافيرال أحد أكبر موانئ العالم من حيث عدد الركاب وشهد نمواً في عمليات شحن النفط والبضائع التي تشمل الاسمنت وعصير البرتقال المركز.

 

وتسعى جلف تينر إلى زيادة عمليات شحن الحاويات في الميناء من بضع مئات سنوياً إلى 700 ألف حاوية نمطية سنوياً