لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 29 Sep 2013 10:01 AM

حجم الخط

- Aa +

مليار دولار خسائر مصر للطيران منذ يناير 2011

أعلن وزير الطيران المدني المصري المهندس عبد العزيز فاضل وجود مؤشرات جيدة لعودة حركة الطيران والركاب بالمطارات المصرية إلى طبيعتها خلال الشهور المقبلة، مشيراً إلى أن شركة مصر للطيران تكبدت خسائر بلغت 7 مليارات جنيه (مليار دولار تقريباً) منذ ثورة 25 يناير2011 .

مليار دولار خسائر مصر للطيران منذ يناير 2011
أعلن وزير الطيران المدني المصري عبد العزيز فاضل وجود مؤشرات جيدة لعودة حركة الطيران والركاب بالمطارات المصرية إلى طبيعتها خلال الشهور المقبلة.

أعلن وزير الطيران المدني المصري المهندس عبد العزيز فاضل وجود مؤشرات جيدة لعودة حركة الطيران والركاب بالمطارات المصرية إلى طبيعتها خلال الشهور المقبلة، مشيراً إلى أن شركة مصر للطيران تكبدت خسائر بلغت 7 مليارات جنيه (مليار دولار تقريباً) منذ ثورة 25 يناير2011 .

وقال فاضل في تصريحات صحفية نقلتها وكالة الأنباء الألمانية وجريدة الخليج الإماراتية أن "هناك مؤشرات جيدة لعودة حركة الطيران والركاب بالمطارات المصرية إلى طبيعتها خلال الشهور المقبلة في ظل تحرك دولي لرفع حظر السفر إلى مصر، حيث تكبدت مصر للطيران خسائر بلغت 7 مليارات جنيه (الدولار يعادل 7 جنيهات تقريباً) منذ ثورة يناير" .

وأضاف أنه "رغم الخسائر التي حدثت في كل قطاعات الطيران فإن شركات الوزارة استطاعت الوفاء بالتزاماتها لسداد الأقساط المستحقة عليها في مشروع تطوير قطاع الطيران من بينها 12 مليار جنيه لتحديث أسطول طائرات مصر للطيران و7 مليارات جنيه لتطوير قطاع المطارات، وقد نجحنا خلال الشهور الماضية في الحد من حجم الخسائر التي يتكبدها قطاع الطيران من خلال خطط الحد من الإنفاق والتقشف وغلق بعض خطوط الطيران الخاسرة وأدى ذلك لتحقيق الشركة القابضة لمصر للطيران 600 مليون جنيه أرباحا خلال العام الحالي" .

وأشار إلى أن الأوضاع التي شهدتها مصر بعد ثورة يناير أدت إلى إحجام عدة مؤسسات تمويل دولية وإقليمية مثل البنك الإفريقي للتنمية والبنك الدولي وبنك الصادرات الأمريكي عن تمويل مشروعاتنا بسبب ارتفاع معامل المخاطرة وتخفيض التصنيف الائتماني .

وحول ما تردد عن دمج بعض شركات مصر للطيران قال أنه تم تشكيل لجنة منذ عدة شهور لدراسة إعادة هيكلة بعض شركات مصر للطيران، وهناك اقتراحات بدمج بعض الشركات والقطاعات وصولا لأداء أفضل لخدمة صناعة النقل الجوي في مصر والحد من نزف الخسائر التي تحدث في بعض القطاعات .

وأشار إلى أنه سيتم العمل على مشاركة شركات الوزارة في بعض المشروعات العملاقة مثل إقامة منطقة استثمارية وتقدمنا بالفعل بطلب إلى هيئة الاستثمار والمناطق الحرة لإنشاء وتنمية وترويج منطقة استثمارية داخل حدود مطار القاهرة الدولي تبلغ مساحتها10 ملايين متر مربع وستستوعب هذه المنطقة استثمارات تصل إلى 70 مليار جنيه، بينما توفر فرص عمل لأكثر من100 ألف فرد وستتضمن هذه المنطقة مدينة إيروسيتي التي ستقام على مساحة 9 .2 مليون متر مربع، ومن المتوقع أن يتم البدء في تنفيذ أولى مراحل هذه المنطقة أوائل العام المقبل.