لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 10 Sep 2013 05:45 AM

حجم الخط

- Aa +

شرطة دبي تفوض أفراداً بتصوير المخالفات المرورية لملاحقة مرتكبيها

تبدأ شرطة دبي قريباً تفويض أفراد من الجمهور صلاحيات تصوير التجاوزات المرورية في مناطق غير مغطاة بكاميرات، خصوصا في الحالات التي تعطل حركة السير وإعاقة المركبات.

شرطة دبي تفوض أفراداً بتصوير المخالفات المرورية لملاحقة مرتكبيها
ضمن خطة تطوير وتحديث الأنظمة. (أرشيفية)

تبدأ شرطة دبي قريباً تفويض أفراد من الجمهور صلاحيات تصوير التجاوزات المرورية في مناطق غير مغطاة بكاميرات، خصوصا في الحالات التي تعطل حركة السير وإعاقة المركبات، وفقا لما ذكرته صحيفة "الاتحاد".

 

وقال اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي بالنيابة إن الشرطة ستخصص خادما ”سيرفر” خاصا لتلقي الصور ومقاطع الفيديو التي يرسلها أشخاص تتاح لهم هذه الصلاحية تصور المخالفة المرورية ليتم اتخاذ إجراء مباشر ضد مرتكب المخالفة موثق بالصورة أو الفيديو. 

 

ولفت إلى أن الوضع مع التقنية الجديدة سيفضي إلى توثيق المخالفة فوتوغرافيا وبالفيديو وإرسالها إلى خادم مخصص لذلك في غرفة العمليات حتى يتم اتخاذ إجراء مباشر ضد الشخص خصوصا لو كانت المخالفة عرقلة حركة سير أو الوقوف خلف المركبات، موضحاً أن خطوة منح الصلاحيات لأفراد الجمهور تأتي في سياق مشروع متكامل لتطوير وتحديث الأنظمة في غرفة القيادة والسيطرة بناء على توجيهات من معالي الفريق ضاحي خلفان تميم.

وبين أن القيادة العامة للشرطة باشرت فعليا بتزويد غرفة القيادة والسيطرة التابعة بالإدارة العامة لغرفة العمليات بحزمة من التقنيات والبرامج الحديثة، منوها بأن الخطة تتضمن إدخال أحدث التقنيات الموجودة في العالم حالياً، واستبدال الأنظمة القديمة بالأحدث والأكثر تطوراً لتقديم خدمات أفضل لأفراد الجمهور، لدعم إستراتيجية شرطة دبي في مكافحة الجريمة وسرعة القبض على الجناة ونشر الأمن والطمأنينة وتسخير التقنيات الحديثة في البرامج التوعوية التي تخدم جميع شرائح المجتمع وتمكن رجل الشرطة من تلبية الاحتياجات الأمنية.

 

وأشار إلى أن البرامج الحديثة تشمل تقنيات تتيح الاستفادة من خدمات غرفة العمليات عبر الهواتف الذكية مع زيادة عدد الكاميرات الموجودة في الشوارع والمنشآت المختلفة بالغرفة.  وحول منح أفراد الجمهور صلاحيات بالتصوير، أكد المزينة أن أجهزة الأمن في الدول المتقدمة تعتمد إلى حد كبير على تشجيع أفراد المجتمع على التعاون، لافتا إلى أن غرفة القيادة والسيطرة تتلقى دائما ملاحظات إيجابية من الجمهور في حالة رصد أي سلبيات أو مشكلات مثل سقوط جسم ما على الطريق أو بقايا إطار فيبادر العشرات بالاتصال بالغرفة للإبلاغ عما يعكس حرص كثير من المواطنين والمقيمين في الإمارة على أن تكون مدينة الأمن والأمان. 

 

وأوضح أن المئات من السكان يتفاعلون مع شرطة دبي عبر برنامج “كلنا شرطة” الموجود في غرفة العمليات، فيتم الإبلاغ من خلاله عن التجاوزات المرورية في شوارع الإمارة لكن يتم التعامل مع البلاغات وفق آلية تقتضي مراجعة السائق المخالف وتسجيل ملاحظة عليه في أول شكوى وفي حالة تكرارها سوف يتم تسجيل المخالفة ضده. 

يشار إلى أن معالي الفريق ضاحي خلفان تميم كان في وقت سابق قد استعرض تجربة للنظارة الإلكترونية التي تقوم بتصوير وعرض كافة التفاصيل التي تحدث في الحوادث والأزمات والكوارث أولا بأول من على شاشة غرفة العمليات، كما سبق له استعراض، نظام المخالفات الإلكتروني، بعد تجربته على عدد من الدوريات وتقييم أدائها، الذي سيسهم في أرشفة وتسجيل كافة الحوادث وكل التحركات الموجودة على الطرقات بطريقة سهلة تتيح الرجوع لها في أي وقت.