حجم الخط

- Aa +

Tue 23 Jul 2013 05:14 AM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات تستحوذ على 30% من رحلات «الخطوط البريطانية» إلى الشرق الأوسط

يستحوذ كل من مطار أبوظبي ودبي على نحو 30٪ من رحلات الخطوط الجوية البريطانية التي تربط مطار هيثرو والشرق الاوسط، بحسب باولو دي رنزيس، المدير التجاري للناقلة في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.

الإمارات تستحوذ على 30% من رحلات «الخطوط البريطانية» إلى الشرق الأوسط
الخطوط الجورية البريطانية.

ذكر موقع "الاتحاد نت" أن كل من مطار أبوظبي ودبي يستحوذان على نحو 30٪ من رحلات الخطوط الجوية البريطانية التي تربط مطار هيثرو والشرق الاوسط، بحسب باولو دي رنزيس، المدير التجاري للناقلة في منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.


وقال رنزيس: إن عدد رحلات الخطوط الجوية البريطانية بين لندن ودول منطقة الشرق الأوسط خلال السنوات الخمس الماضية بنحو 40%، ليصل إلى 68 رحلة أسبوعياً من خلال ثماني وجهات منها 20 رحلة بين أبوظبي ودبي ومطار هيثرو لندن. 

 

وأضاف: إن منطقة الشرق الأوسط تعد أحد أهم الأسواق بالنسبة للخطوط الجوية البريطانية وتشكل جزءاً رئيسياً من استراتيجية نموها، ونستهدف تحقيق معدل نمو مميز بالمنطقة في العام 2013، امتداداً لنشاط على مدى 80 عاماً.

 

وأشار إلى أنه وبهدف دعم واستمرار خطط النمو لشبكتها العالمية، ستتسلم الشركة تسع طائرات جديدة مخصصة للرحلات بعيدة المدى في عام 2013.  وأفاد باولو دي رنزيس في لقاء خلال جلسة سحور بدبي أمس الأول، أن منطقة الشرق الأوسط تحديداً حققت أعلى النتائج خلال الموسم الشتوي المنتهي في مايو الماضي، وكان من أحد أفضل المواسم، وسجل متوسط إشغال فاق توقعاتنا، منوهاً إلى أن الخطوط البريطانية تسير حالياً رحلات إلى الشرق الأوسط أكثر من أي وقت مضى.

 

وبين أن الطلب مستمر على السفر في هذه المنطقة، وينطبق هذا الأمر بشكل خاص على الدرجة الأولى ودرجة «كلوب وورلد» «رجال الأعمال»، وتتمتع هاتان الدرجتان بشعبية كبيرة بالنسبة بين المسافرين في الشرق الأوسط.  وأشار إلى إنجاز الخطوط الجوية البريطانية مؤخراً برنامجاً بقيمة 300 مليون جنيه إسترليني لتجديد درجة رجال الأعمال «كلوب وورلد»، ويجري استثمار 100 مليون جنيه إسترليني في كابينات الدرجة الأولى، وسبق أن طرحت الأسرّة المستوية بالكامل على الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال، كما تم إنجاز 90% من عملية تجديد الدرجة الأولى. 

 

وأفاد باولو دي رنزيس سيشهد عام 2013 عدداً من التطورات الهامة بما فيها الانتهاء من تجديد طائراتها من طراز بوينج 777، والتي تعمل على العديد من وجهات الشرق الأوسط مثل أبوظبي ودبي ومسقط والدوحة والبحرين. ولفت إلى أن أعمال التجديد ستضم ميزات عند انتهائه في صيف العام الحالي 2013 مزايا عديدة وأحدث أنظمة الترفيه تحت الطلب.