لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 25 Sep 2012 11:09 AM

حجم الخط

- Aa +

4.5 تريليون دولار مبيعات الطيران المدني في الـ20 سنة المقبلة

يشير تقرير بوينج لتوقعات سوق الطائرات على المدى الطويل، إلى أن السوق العالمية سوف تخصص 4.5 تريليون دولار أمريكي لشراء طائرات جديدة خلال السنوات العشرين المقبلة، كما سيشهد الطلب على الطائرات زيادة كبيرة خلال هذه الفترة

4.5 تريليون دولار مبيعات الطيران المدني في الـ20 سنة المقبلة

تشير نسخة عام 2012 من تقرير بوينج لتوقعات سوق الطائرات على المدى الطويل، إلى أن السوق العالمية سوف تخصص 4.5 تريليون دولار أمريكي لشراء طائرات جديدة خلال السنوات العشرين المقبلة، كما سيشهد الطلب على الطائرات زيادة كبيرة خلال هذه الفترة، ومن المتوقع أن تستحوذ منطقة الشرق الأوسط على 2370 طائرة منها بقيمة 470 مليار دولار تقريباً.


 

وكشفت شركة بوينج أمام مجموعة من المصرفيين والمستثمرين وممثلي وسائل الإعلام  مؤخراً عن قيام عدد من المؤسسات المالية وشركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط بزيادة حجم استثماراتها المالية في طائرات بوينج التجارية الجديدة بشكل كبير خلال العامين الماضيين، مما يسهم في تحقيق فوائد كبيرة للمستثمرين في هذا القطاع، وذلك مع استمرار تنامي الطلب على طائرات جديدة.

 

هذا وكشف مسؤولون من "بوينج كابيتال كوربوريشن"، ذراع تمويل الطائرات التابعة للشركة المصنّعة، أمام المشاركين في فعاليات مؤتمر بوينج السنوي للممولين والمستثمرين في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، أن رأس المال المخصص لدعم عمليات تسليم الطائرات لعملائها من شركات الطيران في المنطقة قد تضاعف منذ العام 2011.

 

كما أوضحت شركة بوينج أن اهتمام المنطقة المتزايد بالاستثمار في مجال الطائرات يساعد على تعويض التراجع الذي تشهده مساهمات البنوك التجارية الأوروبية، بعد أن كانت تشكل مصدراً أساسياً لإقراض مشاريع تمويل الطائرات، لكنها واجهت مؤخراً تحديات نجمت عن أزمة الديون السيادية المتواصلة في أوروبا.

 

هذا وقد بدأ النمو الذي طال انتظاره لدور التمويل الإسلامي في عمليات تسليم الطائرات التجارية يؤتي ثماره. ونظراً لطبيعتها المتنقلة وجاذبيتها الكبيرة كأصول، تعتبر الطائرات خياراً مثالياً للإقراض بموجب أحكام الشريعة الإسلامية.

 

وقد شهد العام الجاري تنفيذ العديد من صفقات التمويل الإسلامي البارزة للطائرات التجارية. وعلى سبيل المثال، طلبت شركة "طيران الإمارات" تمويلاً تزيد قيمته عن 500 مليون دولار أمريكي في إطار صفقة تمويلية مدتها 12 عاماً نظمتها ثلاثة بنوك إماراتية، هي "بنك دبي الإسلامي" بصفة المنظم الرئيسي للصفقة، و"مصرف الهلال" و"مصرف عجمان".