لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 18 Jul 2012 08:00 AM

حجم الخط

- Aa +

شرطة دبي تنشر رادارات خاصة على الطرق الخارجية لضبط المتهورين

تستعد الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي لتوزيع مجموعة من رادارات ضبط السرعة الزائدة (جن) المعروف باسم  قناص في أوقات الذروة المرورية خلال شهر رمضان الكريم، على عدد من الطرقات الرئيسة التي تربط بين إمارة دبي وبعض الإمارات الأخرى،

شرطة دبي تنشر رادارات خاصة على الطرق الخارجية لضبط المتهورين

تستعد الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي لتوزيع مجموعة من رادارات ضبط السرعة الزائدة (جن) المعروف باسم  قناص في أوقات الذروة المرورية خلال شهر رمضان الكريم، على عدد من الطرقات الرئيسة التي تربط بين إمارة دبي وبعض الإمارات الأخرى، وأبرزها شارع الإمارات، وطريق دبي العابر، وشارع الخيل، في محاولة للحد من ظاهرة القيادة بتهور والإسراف في السرعة قبيل الإفطار، حسب إفادة اللواء محمد سيف الزفين مدير الإدارة.

وقال الزفين لـ«الرؤية الاقتصادية» يتم التركيز من قبل الدوريات المرورية على طرق عدة رئيسة داخل الإمارة كذلك، مثل شارع جميرا، ومنطقة الممزر، وذلك درءاً للسرعات الزائدة من قبل السائقين، وتجنباً للمزيد من حوادث الدهس في شوارع دبي.

وأضاف أن حوادث السيارات التي أدت إلى وفاة الركاب، سواء من السائقين أو من المرافقين لهم، أسفرت عن وفاة 14 شخصاً في شهر رمضان من العام الماضي، حيث تتركز هذه الحوادث في الفترة التي تسبق موعد الإفطار بساعات، إضافة إلى حوادث عبور الإشارات الحمراء، معتبراً أن 99 بالمئة من الحوادث وراءها السرعة الزائدة.

وطلب مدير الإدارة العامة للمرور من سائقي السيارات ضرورة توخي الحذر، وعدم السرعة الزائدة خلال شهر رمضان، خصوصاً في الفترة التي تسبق الإفطار مباشرة، درءاً لمخاطر ذلك من اصطدامات وحوداث دهس، محذراً من عواقب السرعة الزائدة على حياة ركاب السيارات.

وقررت الإدارة العامة للمرور في دبي تنفيذ حملات مكثفة خلال شهر رمضان، لضبط السائقين العدوانيين، والمسرفين في السرعة، التي تؤدي بالطبع إلى وقوع حوادث وفاة أو إصابات بليغة، خصوصاً أن 14 حالة وفاة تم رصدها في رمضان من العام الماضي، متوقعاً أن تقل هذه النسبة كثيراً في رمضان المقبل.