لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 28 Aug 2012 07:47 AM

حجم الخط

- Aa +

نظام حاسوبي لتتبع سيارات الأجرة السعودية وحظر التجول للبحث عن الركاب

تبدأ وزارة النقل السعودية يوم السادس من ذي الحجة القادم تطبيق اللائحة المنظمة لممارسات نشاط الأجرة الخاصة في مدن المملكة.

نظام حاسوبي لتتبع سيارات الأجرة السعودية وحظر التجول للبحث عن الركاب
تحظر اللائحة الجديدة التجول للبحث عن الركاب في مدم السعودية.

تبدأ وزارة النقل السعودية يوم السادس من ذي الحجة القادم (22 أكتوبر/تشرين الأول 2012) تطبيق اللائحة المنظمة لممارسات نشاط الأجرة الخاصة في مدن المملكة العربية السعودية.

 

وقالت صحيفة "الرياض" السعودية اليوم الثلاثاء إنه وفقاً لتوجيه وزير النقل السعودي جبارة الصريصري فإن اللائحة الجديدة تلغي التعليمات والقرارات السابقة المتعلقة بتنظيم النشاط.

 

وكشفت ملامح اللائحة أن النشاط يمارس من قبل المنشآت السعودية وبرأس مال سعودي، ويمكن للمستثمرين غير السعوديين الحصول على تراخيص لمزاولة النشاط وفقاً لأحكام اللائحة أو بحسب ما تقرره اتفاقية ثنائية أو إقليمية أو دولية.

 

وبحسب صحيفة "الرياض" اليومية، تشترط اللائحة للحصول على ترخيص مراعاة مواصفات مراكز ممارسة النشاط المعتمدة من الأمانات والبلديات وإدارات المرور يشتمل على مكتب لإدارة النشاط ومواقف كافية للسيارات المستخدمة وأن تكون المركبات مملوكة للمالك مع إخضاع المركبات لتغطية التأمين تجاه الغير والسائق والمركبة، فيما يحدد وكيل وزارة النقل لشؤون النقل الحد الأدنى للسيارات اللازمة للتشغيل لإصدار الترخيص في المدن والمحافظات والمراكز وفقاً لمقتضيات المصلحة العامة.

 

ووفقاً للتنظيم الجديد، فإنه يجوز للمنشأة المرخص لها تشغيل سيارات بعقود التأجير المنتهي بالتمليك أو بالأقساط المستحقة لجهة مصرح لها بالبيع بالأقساط شريطة أن تكون زيادة عن الحد الأدنى كما اشترط التنظيم الجديد استخدام النظام الآلي لتتبع وتوجيه المركبات بحيث يمكن معرفة سرعة سير السيارة واتجاه سيرها ونقاط وزمن التوقف وتربط بمركز المعلومات بوزارة النقل مع تدريب السائقين على استخدام النظام الآلي بما يكفل السلامة المرورية وتركيب جهاز في كل سيارة يرتبط مباشرة بالنظام الآلي وتوفير هاتف في مركز ممارسة النشاط يتم من خلاله استقبال الطلب على الخدمة بحيث تتمتع المكالمات بنظام تسجيل يمكن العودة إليه على مدار ستة أشهر فيما يتم ربط هذه الأنظمة مع مركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية.

 

كما يحق لمالك الترخيص نقل الركاب من مدينة محل المنشأة إلى مدن أخرى كما يجوز للمنشأة التنازل بالترخيص لمنشأة أخرى شريطة إخطار وزارة النقل وتنفيذ التعليمات الخاصة مع أهمية حمل السائق لرخصة القيادة العامة من الفئة الأولى مع توفر اللياقة البدنية والصحية وتحديد زي موحد للسائقين والتأكيد على المحافظة على حسن المظهر مع مساعدة السائق للراكب في حمل الأمتعة ومساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة عن الركوب والنزول مع حظر التجول للبحث عن الركاب.

 

كما لا يجوز -وفقاً للنظام الجديد- ممارسة النشاط من خلال التحميل من المطارات أو المجمعات التجارية والخدمية والمستشفيات ومراكز النقل مع التأكيد على مسؤولية السائق في المحافظة على المفقودات التي تركها أصحابها داخل السيارة وتسليمها لإدارة المنشأة مع وضع لوحات منع التدخين في السيارة وعدم ممارسة التدخين من قبل الركاب أو السائقين.

 

واشترطت وزارة النقل أن تكون سعة محرك السيارة 2400 سنتيمتر مكعب والمقاعد تتسع بحد أقصى لـ 12 شخصاً بمن في ذلك السائق وألا يمضي على مرور استخدام المركبة خمس سنوات مع وضع ملصق في الزاوية العليا من الجهة اليمنى لتمييز سيارات النشاط بالشروط والمواصفات المعتمدة من الوزارة.