لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 28 Apr 2012 04:13 PM

حجم الخط

- Aa +

السعودية تخصص 100 مليار دولار لمشاريع البنى التحتية للمواصلات

من أبرز المشاريع التطويرية المزمع تنفيذها في المملكة تطوير مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، الذي أُعيد تجديده وتمت توسعته ضمن خطة على ثلاث مراحل، بتكلفة 11.3 مليار دولار

السعودية تخصص 100 مليار دولار لمشاريع البنى التحتية للمواصلات

كشفت "أرابيان ريتش" (Arabian Reach)، الشركة المتخصّصة في تنظيم المعارض والمؤتمرات المحلية والإقليمية والتي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، عن تعاونها مع الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة العربية السعودية لاستقطاب كبرى الشركات العاملة في صناعة الطيران خلال معرض "المطارات والطيران والخدمات اللوجستية" المتخصص، والمقرّر تنظيمه يومي 1 و2 مايو المقبل في مركز جدة للمنتديات والفعاليات.

 

 

ويحظى هذا الحدث برعاية كريمة من صاحب السمو الأمير فهد بن عبد الله بن محمد آل سعود، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة العربية السعودية، ويوفر معرض "المطارات والطيران والخدمات اللوجستية" منصة استراتيجية تفتح آفاقاً لكل من يتطلع إلى الاستفادة والاستثمار في قطاعات الطيران والمطارات والخدمات اللوجستية الواعدة في المملكة، التي تُعدّ من أسرع البلدان نمواً وأضخم كيان اقتصادي في العالم العربي. ويشهد المعرض في دورته للعام 2012 اهتمام عدد كبير من العاملين في هذا القطاع، حيث تم حجز 95% من المساحات المخصصة للعرض.

 

ويأتي تنظيم هذا المعرض في الوقت الذي تتبنى فيه الحكومة السعودية خططاً طموحة لتطوير مشاريع البنى التحتية لقطاع المواصلات، حيث خصصت استثمارات بقيمة 100 مليار دولار، والتي من المتوقع أن تتوزع بشكل كبير على المطارات والموانىء البحرية وخطوط السكك الحديدية والطرق والمشاريع اللوجستية خلال السنوات العشرة القادمة.  

 

وسيقام على هامش معرض "المطارات والطيران والخدمات اللوجستية" مؤتمر متخصص بمشاركة نخبة من صناع القرار من الجهات الحكومية، وأبرز المسؤولين العاملين في هذا القطاع. وسيتم تقديم عروض توضيحية وتحليلات مفصلّة حول المشاريع المطروحة في المملكة، والجوانب الفنية لهذه المشاريع، والمنتجات والحلول الذكية، وخيارات الشراكة، والمسائل القانونية في العقود، وغيرها من الموضوعات الأخرى، بحضور آلاف الوفود المشاركة من مختلف أنحاء العالم.

 

ومن أبرز المشاريع التطويرية المزمع تنفيذها في المملكة تطوير مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، الذي أُعيد تجديده وتمت توسعته ضمن خطة على ثلاث مراحل، بتكلفة 11.3 مليار دولار، ومن المتوقع إنجاز المشروع في العام 2035. ويهدف هذا المشروع إلى زيادة الطاقة الاستيعابية للمطار من 15 مليون إلى 80 مليون مسافر في العام الواحد. ويجري أيضاً توسعة مطار الأمير محمد بن عبد العزيز في المدينة المنورة، وهو أول مشروع تطويري تنفذه الهيئة العامة للطيران المدني بالتعاون مع شراكة من القطاع الخاص، وذلك بهدف زيادة الطاقة الاستيعابية لمطار المسافرين لتصل إلى 14 مليون مسافر كل عام حتى العام 2016. وتقدر تكلفة المرحلة الأولى من هذا المشروع بنحو 1.5 مليار دولار.

 

ويحظى معرض "المطارات والطيران والخدمات اللوجستية" بدعم من العديد من الشركات السعودية، وفي مقدمتها الشركة العربية السعودية للتجارة والإنشاء المحدودة (ساتكو)، وهي الراعي الماسي للمعرض.  وتُعّد "ساتكو"، التي تأسست خلال العام 1975، اليوم من أبرز الشركات العاملة في توفير خدمات مساندة المطارات، حيث تتنوع خدماتها ما بين جسور تحميل الركاب، والهواء المكيف مسبقاً، ووحدة إمداد الطاقة الأرضية، ولوحات المعلومات ونظم المراقبة الدولية، وأنظمة نقل الأمتعة، واللوحات الإرشادية وإضاءة مدرج الطائرات، وعربات نقل الأمتعة، وأنظمة إدارة عربات النقل.