لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 2 Apr 2012 12:17 PM

حجم الخط

- Aa +

الاتحاد للطيران تباشر رحلاتها إلى نيروبي

حطت طائرة شركة الاتحاد للطيران الافتتاحية إلى كينيا، فوق أرض مطار جومو كينياتا الدولي في نيروبي.  

الاتحاد للطيران تباشر رحلاتها إلى نيروبي
باشرت شركة الاتحاد للطيران رحلاتها إلى نيروبي.

حطت طائرة شركة الاتحاد للطيران الافتتاحية إلى كينيا، فوق أرض مطار جومو كينياتا الدولي (NBO) في نيروبي. وذلك وفقاً لبيان تلقى أريبيان نسخة منه اليوم الإثنين.

 

وتعتبر الرحلات اليومية الجديدة للشركة الإماراتية، المشغّلة على متن طائرة من طراز إيرباص A320 المرتبة وفق نظام الدرجتين لخدمتها، الأولى إلى شرقي أفريقيا، وخطوة حاسمة في إستراتيجية الشركة لبسط وجودها في منطقة أفريقيا.

 

ومن المقرر أن تصل الشركة إلى وسط أفريقيا مع إدخالها للوجهة النيجيرية في شهر يوليو/تموز، 2012. وقد باشرت الاتحاد للطيران رحلاتها إلى جمهورية سيشل في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الفائت 2011، وليبيا في شهر يناير/كانون الثاني من العام الحالي، لتضيفها إلى قاعدة خدماتها القائمة أصلاً في كل من مصر وجنوب أفريقيا والمغرب والسودان.

 

وكان على متن الرحلة الافتتاحية إلى نيروبي، وفد من كبار المسؤولين بقيادة بيتر بومغارتنر رئيس الشؤون التجارية في الشركة.

 

وسوف يجتمع عدد من المسؤولين التنفيذيين في الشركة بعدد من المسؤولين الحكوميين وممثلين عن السياحة المحلية خلال زيارتهم إلى كينيا. ومن المقرر أيضًا أن يستضيف الوفد حفل استقبال بمناسبة الرحلة الافتتاحية الجديدة للاتحاد للطيران.

 

وفي هذا الخصوص قال جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران: "يسرّنا أن نُقدّم الاتحاد للطيران إلى سائر أفريقيا الشرقية، عدا عن أن هذا العام سيشهد نموًا كبيرًا بالنسبة لشركتنا في أفريقيا بشكل عام، حيث نلحظ صعود أسواق قوية وناشئة في مختلف أنحاء القارة".

 

وأضاف: "وبوجه خاص، فإن هذا المسار الجديد سيخدم نمو المسافرين المتسارع بين عاصمة كينيا وشمال آسيا، خاصة مع وجود استثمارات صينية جوهرية في أفريقيا، من شأنها أن تخلق حركة مرور وطلب كبير إلى تلك الوجهة".

 

واختتم كلامه بالقول "نتوقع أن نشهد حركة مرور قوية إلى الصين، لتشمل كل من وجهاتنا في تشنغدو وشنغهاي، وبالطبع بكين، رغم أن جدول الربط بين الرحلات يستدعي انتظار أربع ساعات إضافية إلى الوجهات الرئيسية على امتداد شمال آسيا وجنوب شرق آسيا وشبه القارة الهندية وأستراليا".

 

وتحمل طائرة إيرباص A320 على متنها 16 مقعدًا لدرجة لؤلؤ رجال الأعمال و120 مقعداً لدرجة المرجان السياحية.

 

ويجدر بالذكر، أن الاتحاد للطيران قد باشرت رحلات مخصصة للشحن إلى نيروبي في شهر مارس/آذار، من العام 2009، وستواصل تشغيل رحلات الشحن الخمس أسبوعياً.  ومن شأن القدرة الاستيعابية لطائرات الركاب والشحن أن تتيح للشركة نقل ما يصل إلى 340 طناً من الشحن أسبوعياً.