لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 27 Jun 2011 11:48 AM

حجم الخط

- Aa +

تغييرات مقبلة في أنظمة وقيادات الخطوط الجوية السعودية

الخطوط الجوية السعودية مقبلة على تغييرات في الأنظمة والقيادات بعد حملة إعلامية شرسة واجهتها الشركة خلال الفترة الماضية.

تغييرات مقبلة في أنظمة وقيادات الخطوط الجوية السعودية

ذكر تقرير اليوم الإثنين أن الخطوط الجوية السعودية مقبلة على تغييرات في الأنظمة والقيادات بعد حملة إعلامية شرسة واجهتها الشركة خلال الفترة الماضية.

ووفقاً لصحيفة "الحياة" السعودية، اعتبر المدير العام للشركة خالد الملحم، أن الخطوط السعودية مقبلة على تغييرات في الأنظمة والقيادات، دون أن يجيب صراحة على الحملة التي واجهتها الخطوط السعودية خلال الفترة الماضية والتي كشفت عن اختلاسات وسرقات لبعض المعدات، واتهامات بتقديم لحوم حمير لركاب الخطوط السعودية، وإمكان أن يكون لها تأثير على بقاء بعض القيادات في المؤسسة.

وقال الملحم "نحن نعمل ونسعى وسنغير، وستجدون ذلك في الأنظمة الجديدة وفي الطائرات الجديدة وفي نظام تقديم الخدمات، وهذه الإجراءات من شأنها أن تجعل المسافرين ينصفون الخطوط السعودية".

وأضاف أن معدل الرحلات الداخلية خلال الـ18 شهراً الماضية زاد بشكل كبير، بعد أن أضافت الخطوط السعودية 44 طائرة إلى أسطولها الجوي، إلا أنه أوضح أن الخطوط السعودية لا تستطيع أن تضع كل طاقتها وثقلها في السوق المحلية لأن ذلك سيؤثر في حجم أعمالها في الرحلات الدولية، ما سيؤثر في إيرادات المؤسسة وعلى تمويل القطاع الداخلي.

وأوضح أن الخطوط السعودية تخطط لرفع أسطولها الداخلي من 49 طائرة في الوقت الراهن تخدم 26 مطاراً، لكي يصل عدد الطائرات المخصصة للرحلات الداخلية فقط خلال الفترة المقبلة إلى ما بين 80 و90 طائرة، حتى تتمكن من توفير رحلات تتناسب مع عدد عملائها محلياً، وقال "الخطوط السعودية تخطط لإضافة مليوني مقعد على رحلاتها الداخلية خلال الفترة المقبلة".

وأضاف أن الطلب على الرحلات الداخلية هذا العام يصل إلى أكثر من 12 مليون مسافر، مع التوقعات بنمو هذا الطلب إلى نحو 20 مليون مسافر على الرحلات المحلية بحلول عام 2018. وشدد على أن الخطوط السعودية تضع هذه الخطط ضمن إستراتيجيتها وتخطيطها للسوق المحلية لتوفير عدد الطائرات والطيارين المناسبين لمواجهة هذا الطلب، وتقديم الخدمات المناسبة للعملاء.

وبين أن خصخصة الوحدات في الخطوط السعودية قائمة، مؤكداً أن "خصخصة المؤسسة بشكل كامل تخضع الإستراتيجية للتحول من القطاع الحكومي للقطاع الخاص"، متأملاً أن تستمر هذه الإستراتيجية حتى تتم خصخصة المؤسسة بالكامل.

وتابع "تخطط الخطوط السعودية لرفد أسطولها الجوي لتقديم خدمات محلية مناسبة، وكذلك لتقديم خدمات منافسة في سوق الطيران الدولية، وأن تكون هذه الخدمات رائدة، خصوصاً بعد توسعة مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة".

وأكد أن أمام الخطوط السعودية فرصة مهمة للتوسع بشكل أكبر بحيث تصبح الخطوط السعودية من الشركات الفعالة في حركة النقل الجوي، متوقعاً أن تنقل الخطوط السعودية أكثر من 20 مليون مسافر خلال العام الحالي، معتبراً أن هذا العدد من المسافرين ليس بقليل.

وأشار الملحم إلى أن الخطوط السعودية لم توقف خدمة الانتظار على رحلاتها، وإنما أوقفت البيع على الرحلات مع عدم إمكان توفير مقاعد للمسافرين، مبيناً أن الخطوط لديها 26 مطاراً محلياً، ما يعني 93 نقطة وصول يومياً، موضحاً أنه تتم مراقبة الطلب على الرحلات وتوفير الخدمات إلى المدن والمناطق ذات الطلب الأعلى.