لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 23 Jun 2011 12:22 PM

حجم الخط

- Aa +

الرياض: انخفاض وفيات حوادث المرور بنسبة 47%

أكدت اللجنة العليا للسلامة المرورية في مدينة الرياض حدوث انخفاض في معدلات الوفيات والإصابات الخطرة الناجمة عن حوادث المرور.

الرياض: انخفاض وفيات حوادث المرور بنسبة 47%

أكدت اللجنة العليا للسلامة المرورية في مدينة الرياض السعودية حدوث انخفاض في معدلات الوفيات والإصابات الخطرة الناجمة عن حوادث المرور.

ووفقاً لصحيفة "الحياة" السعودية، قالت اللجنة تراجع المعدل من 479 وفاة، و1546 إصابة خطرة عام 1424هجري/2003 ميلادي (وهو العام الذي سبق البدء في تنفيذ إستراتيجية السلامة المرورية) إلى 256 وفاة، بنسبة انخفاض 47 في المئة، و910 إصابات خطرة، بنسبة انخفاض 41 في المئة عام 1431هجري/2010 ميلادي.

وأضافت اللجنة أن هذا التراجع جاء في الوقت الذي زاد فيه عدد المركبات في المدينة، وازداد معها عدد الرحلات اليومية من 5.8 مليون رحلة يومية، إلى 6.2 مليون رحلة يومية.

ووجّهت اللجنة بتنفيذ حملة إعلامية متخصصة للتوعية المرورية، تركز على المسببات الرئيسية لحوادث الوفيات، مشيرة إلى إطلاق وزارة الثقافة والإعلام حملة إعلامية للتعريف بمشروع ضبط المخالفات المرورية آلياً (ساهر)، وانتهائها من إنتاج برنامج "سلامتك"، تمهيداً لعرضه في الدورات التلفزيونية المقبلة.

و"ساهر" هو نظام لضبط وإدارة حركة المرور آلياً باستخدام نظم إلكترونية تقنية عن طريق شبكة من الكاميرات الرقمية المتصلة بمركز المعلومات الوطني التابع لوزارة الداخلية في السعودية التي وصل عدد الوفيات فيها إلى 49 وفاة لكل 100 ألف من السكان في العام 2009.

ووجهت اللجنة بعد الاطلاع على مشاريع أمانة منطقة الرياض في مجال الهندسة المرورية، بالاستمرار في تحديد الطرق والمواقع الخطرة على شبكة الطرق، وإعطائها الأولوية في مشاريع الصيانة لمعالجة أوجه الخلل، كما وجَّهت الجهات المعنية كافة بتفعيل نظام تدقيق سلامة الطرق على المشاريع القائمة والجديدة.

وأوضح رئيس مركز المشاريع والتخطيط في الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض بالنيابة إبراهيم السلطان في بيان أمس الأربعاء أن أمانة منطقة الرياض أعدت دراسة لإعادة تحديد السرعات على الشوارع والطرق الرئيسية في العاصمة، وتم تشكيل لجنة مكونة من كل من أمانة منطقة الرياض والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض ومرور منطقة الرياض ووزارة النقل، لمراجعة الدراسة والعمل على سرعة تنفيذ مخرجاتها بما يدعم السلامة المرورية على شبكة الطرق.