لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 31 Oct 2010 10:46 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية: قطار المشاعر بـ 250 ريال لحجاج الأساور

حددت السعودية أسعار تذاكر قطار المشاعر بقيمة 250 ريالاً (نحو 66.65 دولار) كتعرفة لاستخدام القطار شاملة محطاته الحالية التسع.

السعودية: قطار المشاعر بـ 250 ريال لحجاج الأساور
حددت السعودية أسعار تذاكر قطار المشاعر بقيمة 250 ريالاً كتعرفة لاستخدام القطار شاملة محطاته الحالية التسع طيلة أيام الحج السبعة.

أنهت السلطات السعودية الجدل القائم حول تحديد أسعار تذاكر قطار المشاعر الذي سيتم تشغيله تجريبياً في موسم حج هذا العام باعتماد قيمة 250 ريالاً (نحو 66.65 دولار) كتعرفة لاستخدام القطار شاملة محطاته الحالية التسع طيلة أيام الحج السبعة.

وفي يونيو/حزيران الماضي، نقل عن حبيب زين العابدين وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية رئيس الإدارة المركزية للمشروعات التطويرية قوله، إن أسعار تذاكر قطار المشاعر - الذي يستهدف حل مشكلة الازدحام الناجم عن العدد الكبير من المركبات التي تنقل الحجاج أثناء تأدية مناسك الحج - "ستكون في حدود أسعار الحافلات".

ووفقاً لصحيفة "الوطن" السعودية اليوم الأحد، كشف "زين العابدين" عن أن فئات الحجاج المستهدفة بالنقل عبر قطار المشاعر هم: حجاج الداخل، حجاج دول الخليج العربي، حجاج البر، وبعض الفئات النظامية الأخرى التابعة للمؤسسات خلال أيام التشريق.

وذكر "زين العابدين" خلال فعاليات ورشة العمل التي نظمتها وزارة الحج بمدينة جدة أمس السبت لدراسة آلية تفويج الحجاج على جسر الجمرات، أن آلية توزيع التذاكر على الحجاج المستهدفين بالنقل عبر القطار تتضمن توزيع التذاكر قبل موسم الحج، وذلك عبر بيع التذاكر لكامل رحلة الحج للفئات المستهدفة من الحجاج، والصالحة لكامل أيام الحج السبعة، وبيعها لبعض الفئات النظامية بالمؤسسات أيام التشريق، وبعض منسوبي الجهات الحكومية.

وهذه الفئة صالحة لأيام التشريق الأربعة فقط، وسيتم توزيع التذاكر على شركات حجاج الداخل من قبل وزارة الشؤون البلدية بعد اعتماد الأعداد من قبل وزارة الحج، ودفع المستحقات.

وأوضح "زين العابدين" أن سوارات ركوب القطار تم اعتمادها بثلاثة ألوان هي: سوار باللون الأزرق، وهو مخصص للمحطات رقم 1 في كل من عرفات، مزدلفة، ومنى، وسوار باللون الأصفر، وهو مخصص للمحطات رقم 2 في كل من عرفات، مزدلفة، ومنى، وسوار باللون الأخضر، وهو مخصص للمحطات رقم 3 في عرفات، مزدلفة، والجمرات "منى".

ووصف وزير الحج فؤاد عبدالسلام الفارسي عقب افتتاحه فعاليات ورشة العمل ظاهرة "الافتراش" بأنها لم تعد تشكل ظاهرة في الحج بعد أن تم إحكام السيطرة عليها خلال الأعوام الماضية بفضل تضافر جهود كافة القطاعات المساهمة في تنظيم الحج.

وقال "الفارسي" إن ورشة تفويج الحجاج فوق جسر الجمرات من أهم مؤشرات نجاح الحج. متوقعاً أن يتراوح عدد الحجاج خلال الموسم الحالي ما بين 1.6 و1.75 مليون حاج من الخارج، وما يقارب ربع مليون حاج من الداخل.

ووفقاً لصحيفة "الوطن" اليومية، أكد الوزير أن الورشة عقدت بهدف تنسيق الجهود، وتبادل الأفكار والمعلومات حول الأمور التي تتعلق بأعمال التفويج، وأن التفويج يعتبر من أهم الأساسيات التي تسهم في نجاح أداء النسك، ومؤشر حقيقي لنجاح الموسم، وأن ظاهرتي الافتراش والتخلف تم العمل على التخفيف منهما إلى درجة أنهما أصبحتا شبه معدومتين تقريباً.

واستعرض نائب مدير الأمن العام اللواء سعد الخليوي أبرز الخطط التنظيمية التي سيشارك بها الأمن في الحج. مؤكداً على ضرورة المحافظة على السير في الاتجاه الواحد، وأن هناك بعض العوائق التي تتطلب تضافر جهود الجهات المشاركة، من بينها تدفق أفواج الحجاج من وإلى نفق المعيصم، ومشكلة الافتراش في ربوة الحضارم، وتدفقات ريع صدقي، ومشكلة التدفقات يوم 12 من الجمرات إلى الششة والحرم، وتدفقات الحجاج يوم 12 في شارع الملك خالد.

وذكر "الخليوي" أن النتائج المتوقعة من تنفيذ خطط الأمن العام تتركز حول القدرة على توزيع القوى البشرية، وتحديد مراكز إدارة المشاة الأمنية المعنية بتنفيذ الخطة. موضحاً أن المراكز التي تم اعتمادها هذا العام بلغ عددها 123 مركزاً منتشرة في مشعر منى بزيادة 9 مراكز عن العام الماضي.

ويوم الخميس الماضي، ذكر تقرير أن السعودية طالبت تأجيل تقييم مشروع قطار المشاعر إلى ما بعد موسم الحج بعد أن تعرضت الشركة المنفذة لخسائر.

وبدأ العمل في مشروع "قطار المشاعر" في يناير/كانون الثاني 2009 في جنوب المشاعر المقدسة. وتبلغ تكلفته نحو 6.5 مليار ريال (1.73 مليار دولار). ويشارك في تنفيذه نحو 12 ألف جندي تابع للقوات المسلحة الصينية، يعملون في المشروع ضمن خدمتهم العسكرية.