لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 3 Mar 2010 12:59 PM

حجم الخط

- Aa +

النقل السورية تشكو الصينيين للحكومة السورية لتأخرها في عقد الباصات

اشتكت الشركة العامة للنقل بسورية لحكومتها تعثر المفاوضات مع شركة صينية لاستيراد 150 باص ضمن المهلة القانونية.

النقل السورية تشكو الصينيين للحكومة السورية لتأخرها في عقد الباصات

اشتكت الشركة العامة للنقل بسورية للحكومة السورية باعتبارها صاحبة القرار الأول والأخير بقضية تعثر المفاوضات السورية الصينية لاستيراد الربع الأخير من عقد استيراد الباصات.

وبحسب جريدة الخبر السورية أكد مدير الشركة العامة للنقل الداخلي كميل عساف أن الجانب الصيني أخل بتعهده تجاه وزارة النقل بتأمين الربع الأخير وهو 150 باص ضمن المهلة القانونية المتفق عليها بنص العقد، متذرعا بعدم قدرة المعمل الفنية والبشرية على إنتاج هذه الكمية خلال 68 يوما.

وبين عساف أن الصينيين سبق لهم الموافقة على طلب رئاسة الوزراء ووزارة النقل بتخفيض مدة تنفيذ العقد من 18 شهر إلى 9 أشهر، وسلموا الشركة خلال 52 يوما من تاريخ إبرام العقد ثلاث أرباع العقد وهي 450 باص، وأشار إلى أن الشركة العامة للنقل ومع قرب انتهاء المهلة القانونية المنصوص عليها، أعدت تقرير مفصل ورفعته لوزارة النقل ومنها إلى هيئة تخطيط الدولة، التي درست الاقتراح الفني الخاص بمنح الشركة الصينية المهلة التي طلبتها وهي 150 يوما لتسليم الدفعة الأخيرة، ومن ثم سيرفع لرئاسة الوزراء للبت فيه.