لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 29 Jul 2010 09:46 AM

حجم الخط

- Aa +

تحقيق عسكري في حادث ناقلة نفط يابانية قبالة عمان

قالت شركة "ميتسوي أو.إس.كيه" اليابانية إنها كلفت خبيراً في الهجمات العسكرية بالتحقيق في سبب الأضرار التي لحقت بناقلة تابعة لها.

قالت شركة "ميتسوي أو.إس.كيه" اليابانية للشحن إنها كلفت خبيراً في الهجمات العسكرية بالتحقيق في سبب الأضرار التي لحقت بناقلة تابعة لها في مضيق هرمز أحد أهم الممرات الملاحية في العالم.

وحول مسار ناقلة النفط اليابانية التي لحقت بها أضرار في انفجار إلى ميناء الفجيرة في دولة الإمارات أمس الأربعاء، حيث قال مسؤولون إن الأضرار التي أثارت مخاوف من تعرض الناقلة لهجوم هي بسبب موجة غريبة.

وقالت وزارة النقل اليابانية إن أحد أفراد الطاقم وعددهم 31 أصيب، لكن لم يحدث تسرب للنفط من على متن الناقلة العملاقة (إم.ستار)، بينما قال خفر السواحل العماني أنه ليس هناك دليل على وقوع هجوم على الناقلة وتحدث عن حدوث زلزال.

لكن مسؤولاً في شركة ميتسوي قال في إفادة صحفية في العاصمة اليابانية طوكيو إنه من غير المرجح أن تكون الأضرار التي لحقت بالناقلة هي من جراء موجة غريبة أثارها زلزال. وتبدأ الشركة تحقيقا شاملا اليوم الخميس.

وقالت وزارة النقل اليابانية أن الانفجار وقع صباح أمس الأربعاء لكن السبب غير واضح، وأضافت في بيان لها "رأى أحد أفراد الطاقم ضوءاً في الأفق قبل الانفجار مباشرة وبالتالي تعتقد الشركة أن من المحتمل أن يكون الانفجار ناجماً عن هجوم خارجي."

وقالت البحرية الأمريكية أمس الأربعاء إن سبب الانفجار على متن الناقلة اليابانية التي كانت تمر عبر مضيق هرمز غير معروف، وأضاف الأسطول الأمريكي الخامس المتمركز في البحرين في بيان له "التقييم الأولي للأضرار من الشركة اليابانية المالكة للسفينة يشير إلى أن أحد قوارب الإنقاذ انفجر وسقط من السفينة وأن بعض الأضرار لحقت ببوابات الميمنة، سبب الانفجار وحجم الأضرار على وجه الدقة لم يعرفا بعد."

وأفاد مسؤول بوزارة النقل العمانية بأن سلطنة عمان لم تغلق جانبها من مضيق هرمز وأن العمل يسير كالمعتاد.

وكان تنظيم القاعدة هدد بمهاجمة حركة الشحن في مضيق هرمز الذي تستخدمه نحو 40 في المائة من شحنات النفط المحمولة بحراً.

وقالت مصادر إن الناقلة (إم.ستار) كانت متجهة إلى تشيبا قرب طوكيو وهي تحمل نحو 2.3 مليون برميل من النفط. وتقل الناقلة طاقماً من 16 فلبينياً و15 هندياً.