لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 10 Aug 2010 10:01 AM

حجم الخط

- Aa +

إعفاء المواقف من الرسوم من 1 ظهراً حتى 7 مساءً خلال رمضان في دبي

سيتم في دبي خلال شهر رمضان إعفاء المواقف من الرسوم من الساعة 1 ظهراً وحتى الساعة 7 مساءً.

إعفاء المواقف من الرسوم من 1 ظهراً حتى 7 مساءً خلال رمضان في دبي
تم إعفاء المواقف من الرسوم من الساعة 1 ظهراً وحتى الساعة 7 مساءً في دبي خلال شهر رمضان.

أفاد تقرير بأنه سيتم في دبي خلال شهر رمضان إعفاء المواقف من الرسوم من الساعة 1 ظهراً وحتى الساعة 7 مساءً على أن يتم تطبيق نظام التعرفة من الساعة 7 وحتى 12 منتصف الليل بالتوقيت المحلي لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ووفقاً لصحيفة "الاتحاد" اليوم الثلاثاء، ذكر مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات بدبي، حول ساعات عمل المواقف الخاضعة للرسوم في شهر رمضان المبارك، إن تعديل ساعات العمل في الفترة المسائية، جاء لتخفيف العبء على مستخدمي المواقف في فترة ما بعد الظهيرة وحتى موعد الإفطار، حيث تم إعفاء المواقف من الرسوم من الساعة الواحدة ظهراً وحتى الساعة السابعة مساء، على أن يتم تطبيق نظام التعرفة من الساعة السابعة وحتى الثانية عشرة منتصف الليل، وذلك بهدف تنظيم عملية استخدام المواقف.

وأعلن "الطاير" عن مواعيد تشغيل خدمة مترو دبي في شهر رمضان المبارك. حيث ستبدأ الخدمة من الساعة السادسة صباحاً، وحتى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، طيلة أيام الأسبوع باستثناء يوم الجمعة حيث ستبدأ الخدمة من الساعة الثانية ظهراً، وحتى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل.

ووفقاً للصحيفة الإماراتية اليومية، أعلن "الطاير" أيضاً تعديل أوقات العمل في نظام المواقف الخاضعة للرسوم خلال شهر رمضان، حيث ستبقى الفترة الصباحية على حالها السابق من الساعة الثامنة صباحاً، وحتى الساعة الواحدة ظهراً، على أن تبدأ الفترة المسائية من الساعة السابعة مساءً، وحتى الساعة الثانية عشرة منتصف الليل، مع الحفاظ على عدد الساعات الخاضعة للرسوم نفسه في الفترة المسائية من دون أي زيادة.

وذكر "الطاير" أن تحديد ساعات تشغيل مترو دبي في شهر رمضان جاء بعد استطلاع لآراء الجمهور ومستخدمي المترو حول أوقات تشغيل المترو، كما جاء بعد دراسة شاملة لحركة التنقل في الإمارة في الشهر الفضيل، وساعات العمل الرسمية في مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص، وكذلك حركة الجمهور، التي ترتفع وتيرتها بعد الإفطار وصلاة التراويح، وتستمر حتى ساعات متأخرة من الليل.

وقال "الطاير"، إن "مترو دبي أضحى وسيلة نقل رئيسة لعدد كبير من المواطنين والمقيمين والسياح، الذين يستخدمونه في تنقلاتهم اليومية في الإمارة".

وتشير الإحصاءات إلى أن عدد مستخدمي المترو، قفز من مليونين و373 ألفاً، و451 راكباً في شهر أبريل/نيسان الماضي، إلى ثلاثة ملايين و193 ألفاً، و87 راكباً في شهر مايو/أيار، وواصل عدد الركاب ارتفاعه في شهر يونيو/حزيران، ليصل إلى ثلاثة ملايين و262 ألفاً و912 راكباً.

وذكر "الطاير" أنه "في الوقت الذي كنا نتوقع فيه أن ينخفض عدد مستخدمي المترو في شهري يوليو (تموز) وأغسطس (آب) بسبب الإجازة الصيفية، شهد الأسبوع الأول من شهر يوليو (تموز) تسجيل أرقام قياسية في عدد مستخدمي المترو. وبلغ عدد الركاب في الأول من شهر يوليو (تموز) الذي صادف يوم الخميس 130 ألفاً و529 راكباً".

وأرجع الطاير هذا الارتفاع إلى حيوية مدينة دبي، التي يقصدها السياح صيفاً بفضل مهرجان صيف دبي والعروض الترويجية التي تقدمها الفنادق والمراكز التجارية، الأمر الذي يجعلها قبلة السياح في المنطقة.

ويتوقع أن يشهد مترو دبي ارتفاعاً تصاعدياً في عدد الركاب في الأشهر المتبقية من العام الجاري.