لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 27 Mar 2017 08:41 AM

حجم الخط

- Aa +

"اقتصادية دبي" تضبط 3 مليون قطعة مقلدة لـ 30 علامة تجارية

تمكنت إدارة حقوق الملكية الفكرية في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك باقتصادية دبي من ضبط 4 مستودعات في مناطق متفرقة بإمارة دبي خلال أسبوع، وصادرت خلالها أكثر من 3 مليون قطعة مقلدة تحمل شعارات لأكثر من 30 علامة تجارية.

"اقتصادية دبي" تضبط 3 مليون قطعة مقلدة لـ 30 علامة تجارية
جانب من الضبطيات المقلدة للماركات التجارية

تمكنت إدارة حقوق الملكية الفكرية في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك باقتصادية دبي من ضبط 4 مستودعات في مناطق متفرقة بإمارة دبي خلال أسبوع، وصادرت خلالها أكثر من 3 مليون قطعة مقلدة تحمل شعارات لأكثر من 30 علامة تجارية.
وجاءت تلك الحملة ضمن استراتيجية اقتصادية دبي وخططها الرامية إلى الحفاظ على الملكية الفكرية للعلامات التجارية، وغربلة السوق المحلي بإمارة دبي من المنتجات المغشوشة والمقلدة مما ينعكس إيجاباً على حماية المستهلكين من عملية الغش التجاري والتدليس وحفظ حقوق أصحاب العلامات التجارية.
وشملت ضبطية المستودع الأول مصاردة مضبوطات بلغ عددها 1.03 مليون قطعة مقلدة لبضائع متنوعة من اكسسوارات الهواتف، والحقائب النسائية، والملابس، والمنتجات الجلدية، والأحبار، والطابعات، ومستحضرات التجميل، والساعات، والعدسات اللاصقة، وبلغت ضبطية المستودع الثاني ما عدده 928 ألف قطعة متمثلة في اكسسوارات الهواتف المقلدة لكبرى العلامات التجارية المعروفة في السوق المحلي والعالمي. وشملت ضبطية المستودع الثالث 700 ألف قطعة مقلدة من العطور التي حملت نحو 5 علامات تجارية عالمية. أما المستودع الرابع فبلغ عدد البضائع المصادرة فيه نحو 252 ألف قطعة مقلدة متنوعة ما بين عطور ومستلزمات التنظيف إلى جانب عدد من مستحضرات التجميل.
وقال إبراهيم بهزاد، مدير إدارة حماية حقوق الملكية الفكرية في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي: "استغرق فريق العمل ما يزيد عن 14 يوماً من التحري ومراقبة المستودعات الأربع التي ضبطت مؤخراً، وذلك بناء على المعلومات الواردة حول وجود بضائع مقلدة مخبأة في تلك الأماكن واختيار الوقت المناسب لمداهمة تلك المستودعات".
وأشار بهزاد إلى أن عملية جرد البضائع المقلدة في المستودعات الأربع أستغرقت ما يزيد عن 48 ساعة، حيث حرص فريق العمل على حصر المضبوطات وتوزيعها على حسب الاستخدامات، مؤكداً حرص الفريق على العمل بشفافية وحيادية للحفاظ على حقوق الملكية الفكرية وغربلة المنتجات المقلدة.
وقال بهزاد: "يستخدم التجار ومروجي السلع المقلدة أحدث الحيل والأساليب لترويج بضائعهم المقلدة وبيعها بكل سرية، إلى جانب ذلك يقوم البعض منهم بجلب تلك البضائع بشكل أجزاء ويتم عقب ذلك تركيبها وجمع المنتج المقلد وتخزينها في مناطق مهجورة أو بعيدة عن الأنظار. ونسعى في إدارة حقوق الملكية الفكرية بشكل دائم إلى تدريب المفتشين وموظفي الرقابة التجارية بالتعاون مع أصحاب العلامات التجارية لاطلاعهم على أبرز المستجدات والأساليب المتبعة للكشف عن السلع المغشوشة والمقلدة".