لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 29 Sep 2013 06:01 AM

حجم الخط

- Aa +

61 مليار درهم تجارة الإمارات مع بريطانيا بنمو 9.3%

إن استمرت التجارة بذات الوتيرة خلال عامي 2013 و2014 فمن المرجح أن يتم تجاوز الهدف المحدد للعام 2015 على صعيد معدلات التبادل التجاري.

61 مليار درهم تجارة الإمارات مع بريطانيا بنمو 9.3%
المنصوري خلال اجتماعه الوفد البريطاني برئاسة اللورد جرين (الصورة من المصدر - البيان).

استقبل معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد اللورد جرين وزير التجارة والاستثمارات البريطاني والوفد المرافق له، حيث جرى استعراض تطور العلاقات الاقتصادية في مجالات التجارة والاستثمار والمواصفات والتعليم، وتوثيق روابط التعاون بين رجال الأعمال بالبلدين في إطار مجلس الأعمال الإماراتي البريطاني، وسلط الاجتماع الضوء على أحدث إحصائيات التجارة الثنائية بين البلدين والتي أظهرت زيادة صادرات المملكة المتحدة من الخدمات لدولة الإمارات بنسبة 7,3% في 2012 مقارنة بالعام 2011. 

بينما زادت وارداتها بنسبة 2,3% خلال نفس الفترة. وارتفع التبادل التجاري من السلع والخدمات بين البلدين خلال العام 2012 إلى 10.59 مليارات جنيه استرليني ( 61 مليار درهم ) مقارنة مع 9.66 مليارات جنيه استرليني في العام 2011 وهو ما يمثل زيادة بنسبة 9.3%. 

وعبر الطرفان عن تفاؤلهما بهذه النتائج التي وإن استمرت بذات الوتيرة خلال عامي 2013 و2014 فمن المرجح أن يتم تجاوز الهدف المحدد للعام 2015 على صعيد معدلات التبادل التجاري، وفقا لما أوردته صحيفة "البيان".

 

وأعرب معالي سلطان المنصوري، عن أمله في تعزيز الشراكة الاقتصادية والاستثمارية القائمة بين البلدين والبحث عن مجالات تعاون إضافية في قطاعات جديدة خصوصا في مجال الابتكار، منوها بأن علاقات البلدين، شهدت تطوراً ملحوظاً خلال الفترة الماضية مما يستوجب وضع آليات جديدة تواكب هذا التطور. 

وأشاد معاليه بالتطورات التي سجلها البلدان في علاقاتهما التجارية والاستثمارية، وذلك من خلال دعم قيادة البلدين وتوجيهاتهما بدفعها إلى الأمام، مؤكداً أهمية الإنجازات المحققة لحد الآن والتي تعد أساساً صلباً لتعميق الشراكة الاقتصادية بين البلدين وجعلها أكثر شمولاً بفضل قرارات ونتائج أعمال اللجنة الاقتصادية المشتركة وتوفر الإرادة لدى الجانبين لتوطيد العلاقات الاقتصادية الثنائية. 

وسلط الاجتماع الضوء على أحدث إحصائيات التجارة الثنائية بين البلدين والتي أظهرت زيادة صادرات المملكة المتحدة من الخدمات لدولة الإمارات بنسبة 7,3% في 2012 مقارنة بالعام 2011، بينما زادت وارداتها بنسبة 2,3% خلال نفس الفترة.

وارتفع التبادل التجاري من السلع والخدمات بين البلدين خلال العام 2012 إلى 10,59 مليارات جنيه استرليني مقارنة مع 9,66 مليارات جنيه استرليني في العام 2011 وهو ما يمثل زيادة بنسبة 9,3%. 

وعبر الطرفان عن تفاؤلهما بهذه النتائج التي وإن استمرت بذات الوتيرة خلال عامي 2013 و2014 فمن المرجح أن يتم تجاوز الهدف المحدد للعام 2015 على صعيد معدلات التبادل التجاري والمتمثل في 12 مليار جنيه استرليني بمقدار نصف مليار جنيه.

 

وتطرق اللورد جرين خلال الاجتماع إلى المبادرة التي أطلقتها وزارته بشأن إنشاء مراكز وحاضنات للأعمال في عدد من الاسواق الواعدة ومن ضمنها دولة الإمارات العربية المتحدة. 

حيث أكد سعي المملكة المتحدة إلى تدشين مركزين في دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم مشاريع الأعمال والاستثمارات البريطانية والإماراتية المنبثقة عن المبادرة وبالتعاون مع مجموعات الأعمال البريطانية معرباً عن أمله في عقد شراكات مع الدوائر الاقتصادية في الإمارات وصندوق خليفة لتطوير المشاريع.

وأعرب معالي المنصوري بهذا الصدد عن استعداد وزارة الاقتصاد لتعزيز التنسيق والتعاون مع وزارة التجارة والاستثمار البريطانية من أجل العمل على توسيع نطاق تطبيق هذه المبادرة على مستوى جميع إمارات الدولة.