لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 24 Oct 2011 10:44 AM

حجم الخط

- Aa +

ألمانيا تتوقع ارتفاع حجم صادراتها إلى السعودية 20% بنهاية 2011

توقع مسؤول ألماني رفيع المستوى ارتفاع حجم صادرات بلاده إلى السعودية بنسبة تصل إلى 20 بالمائة مع نهاية العام الحالي، مشيراً إلى أن حجم الصادرات الألمانية إلى المملكة يقدر بنحو 8 مليارات دولار، بنسبة نمو بلغت 15 بالمائة خلال الربعين الأولين من عام 2011

ألمانيا تتوقع ارتفاع حجم صادراتها إلى السعودية 20% بنهاية 2011

توقع مسؤول ألماني رفيع المستوى ارتفاع حجم صادرات بلاده إلى السعودية بنسبة تصل إلى 20 بالمائة مع نهاية العام الحالي، مشيراً إلى أن حجم الصادرات الألمانية إلى المملكة يقدر بنحو 8 مليارات دولار، بنسبة نمو بلغت 15 بالمائة خلال الربعين الأولين من عام 2011، وفقاً لصحيفة "الشرق الأوسط".

 

وقال "أندرياس هيروجنروتر" مفوض الصناعة والتجارة الألمانية لدى السعودية: "إن هناك فرص عمل مشاريع جيدة في السعودية، وهم بصدد عمل شراكات مع عدد من رجال الأعمال تتعلق بالبناء والتعليم وعدد من القطاعات وجميعها شركات متوسطة وصغيرة الحجم".

 

وأضاف: "إن اقتصاد ألمانيا يبلغ تريليون دولار، وتعد ثاني أكبر دولة في حجم الصادرات بعد دولة الصين، وتعتبر السعودية في المرتبة الثالثة بالنسبة لحجم صادراتها سنوياً".

 

من جانبه، ناقش وفد اقتصادي ألماني من ولاية ساكسونيا مع الشركات السعودية في غرفة جدة الأحد عدداً من الجوانب الاستثمارية في معدات تصنيع المواد الكيميائية والثقيلة وأنظمة التدفئة والتبريد وآلات التعبئة والتغليف ومعدات طحن المعادن وأنظمة وأجهزة المراقبة، إلى جانب التطرق لمجالي التدريب والاستشارات.

 

يشار إلى أن السعودية هي أكبر شريك تجاري لألمانيا الاتحادية في منطقة الشرق الأوسط، وألمانيا هي الشريك التجاري الثالث للمملكة ويميز العلاقات الاقتصادية بين البلدين استنادها على أطر قانونية رسمية، حيث يرتبط البلدان بعدد من الاتفاقيات في مجال التعاون الفني والصناعي والتقني إضافة لاتفاقيات لدعم وحماية الاستثمارات وتفادي الازدواج الضريبي.