لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 30 Jun 2009 01:45 AM

حجم الخط

- Aa +

شركة روسية تتقدم بشكوى ضد هيئة شراء القمح المصرية

قالت شركة "ار.اي.ايه.اس" إنها تقدمت بشكوى إلى النائب العام المصري ضد المشتري الرئيس للقمح في البلاد بسبب عرقلة الإفراج عن سفينة "سي بيرد".

شركة روسية تتقدم بشكوى ضد هيئة شراء القمح المصرية

قالت شركة الحبوب الروسية روسنتراجروسرفيس "ار.اي.ايه.اس" الاثنين إنها تقدمت بشكوى إلى النائب العام المصري ضد الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية وهي المشتري الرئيس للقمح في البلاد وأيضا شركة الحبوب المصرية الخاصة التجار المصريين بسبب عرقلة الإفراج عن سفينة "سي بيرد" المحملة بالقمح والتابعة للشركة الروسية.

وقال المحامي "عاصم نصير" الذي يمثل الشركة الروسية متحدثاً لرويترز: تقدمنا بشكوى للنائب العام بسبب الخسائر المالية الناتجة عن احتجاز السفينة، وأضاف: سنتعرض لخسارة إجمالية عن الشحنة خلال أسبوع أو عشرة أيام.

وأمرت مصر الأسبوع الماضي بإعادة تصدير شحنة قمح روسية تزن 56 ألف طن لعدم استيفائها لبنود التعاقد، وتقول شركة "ار.اي.ايه.اس" التي شحنت القمح إلى شركة التجار المصريين: إن القمح ملك لها نظراً لأنها لم تتسلم أي مدفوعات.

وأضافت الشركة الروسية: إنها رحبت بقرار إعادة التصدير لأنها تعرضت لحوالي 750 ألف جنيه من الخسائر بسبب احتجاز الشحنة.

وقال "نصير": إن الأمر سيرجع للنائب العام لتحديد المسؤول عن تأخير الإفراج عن السفينة.

وقال "كريس فانهونكر" المدير التجاري لشركة "ار.اي.ايه.اس" في رسالة بالبريد الالكتروني إلى "رويترز": إن الشركة الروسية ما زالت لديها مستندات الشحن الأصلية التي تثبت ملكيتها للشحنة.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر ولا من شركة التجار المصريين.

وقال "فانهونكر" في رسالته إلى "رويترز": صباح السبت احتجزت هيئة السلع التموينية رسمياً "سي بيرد" مرة أخرى في ميناء "سفاجة".. فيما يتعلق بالنزاعات مع المستورد المصري المفترض أنه شركة التجار المصريين.

وأضاف: ولذلك ما زلنا رهائن لمسألة مصرية داخلية إذ أن "آر.اي.ايه.اس" ليس لها صلة على الإطلاق بهذا النزاع المزعوم بين التجار المصريين وهيئة السلع التموينية.

وتشعر الشركة الروسية بقلق متزايد بشأن القمح على متن السفينة "سي بيرد" نظراً لتخزينه في سفينة محتجزة لأكثر من ستة أسابيع في حرارة عالية ورطوبة مرتفعة.

وتتعرض شحنات القمح الروسي لتدقيق شديد في مصر منذ منتصف مايو/أيار الماضي عندما أمر النائب العام بالتحقيق بعد رصد حشرات ميتة وشوائب في القمح الروسي الذي استوردته شركة التجار المصريين.