لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 25 May 2017 12:18 PM

حجم الخط

- Aa +

من 35 يوماً حتى 6 أشهر.. خطة سعودية لبناء مليون وحدة سكنية خلال 5 سنوات

وزارة الإسكان السعودية: خطة لبناء 5 ملايين وحدة والسعر سيتم تخفيضه باستخدام تقنيات البناء بأسعار تبدأ من 250 ألف وحتى 700 ألف ريال للوحدة السكنية الواحدة خلال 35 يوماً وحتى 6 أشهر

من 35 يوماً حتى 6 أشهر.. خطة سعودية لبناء مليون وحدة سكنية خلال 5 سنوات

(أريبيان بزنس/ وكالات) - كشف وزير الإسكان السعودي ماجد بن عبدالله الحقيل عن وجود خطة لوزارته تستهدف إنشاء ما يقارب مليون وحدة سكنية في السنوات الخمس القادمة.

 

وخلال افتتاحه فعاليات مؤتمر تقنية البناء بالرياض، قال "الحقيل" أن وزارة الإسكان تسعى دائماً إلى تحقيق أهدافها الإستراتيجية التي تتمثل في تحفيز المعروض العقاري ورفع الإنتاجية لتوفير منتجات سكنية بالسعر والجودة المناسبة عبر عقد شراكات مع مطورين فاعلين وقادرين على مواكبة تحديات سوق البناء في مجال الإنشاء وتحفيز الحلول الصناعية المبتكرة.

 

وأضاف "الحقيل" أن "هذا يتطلب منا سرعة في الإنجاز، حيث نود في تقنيات البناء العمل على محاور عدة لتحقيق ذلك، تتمثل بداية في السعر، إذ سيتم تخفيضه باستخدام تقنيات البناء بأسعار تبدأ من 250 ألف وحتى 700 ألف ريال للوحدة السكنية الواحدة، ومحور الوقت، إذ نتوقع أن يتم إنجاز الوحدة السكنية خلال 35 يوماً وحتى 6 أشهر".

 

ونقلت صحيفة "المدينة" السعودية عن المشرف العام على برنامج الابتكار وتقنيات البناء الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية لخدمات الإسكان محمد بن فيصل بن معمر قوله "إن كثيراً من تقنيات البناء مستخدمة في أغلب بلدان العالم، وبعضها مفعل لدينا، وبانتظار التقنيات المستقبلية، لضمان جودتها ومن ثم استخدامها فيما لا يقل عن 50 بالمئة من مشاريع وزارة الإسكان القادمة".

 

وأضاف "ابن معمر" أن ثمة تحدٍ تطرحه الوزارة على المطورين، يتمثل في إنشاء 100 ألف وحدة سكنية خلال عام، وبما لا يزيد سعره عن ألف ريال للمتر المربع، وفي حال وجود هذا السعر وبهذا الوقت، فإن الوزارة يسعدها أن تتبنى هذه المشاريع، من أي من المطورين المحليين أو الدوليين.

 

وتستهدف خطة الإصلاح الاقتصادي للمملكة "رؤية 2030" معالجة مشكلة نقص المساكن المتاحة للمواطنين وزيادة نسبة تملك المساكن للسعوديين بواقع خمسة بالمئة على الأقل بحلول عام 2020 من 47 بالمئة حالياً. ويحظى حل مشكلة الإسكان بأولوية كبرى لدى الحكومة السعودية.

 

وعلى مدى السنوات الأخيرة، أنفقت الحكومة عشرات المليارات من الدولارات لحل مشكلة الإسكان لكن البيروقراطية وصعوبة الحصول على الأراضي اللازمة للمشروعات حالا دون توفير القدر الكافي من الوحدات السكنية في السوق.

 

وكان العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبدالعزيز آل سعود أمر في العام 2011 بتأسيس وزارة للإسكان، وخصص لها 250 مليار ريال لبناء 500 ألف وحدة سكنية خلال خمس سنوات لم ينته إنشاء أغلبها لحد الآن. وتلقت وزارة الإسكان انتقادات كثيرة بين الحين والآخر لعدم تمكنها من إنجاز مهمتها، ولكن تصريحات وزير الإسكان المتعلقة تعد الأولى من نوعها حول مصير المبلغ المخصص للوزارة.

 

وفي أكتوبر/تشرين الأول 2016، خلصت لجنة متخصصة تابعة لمجلس الشورى (البرلمان)، في تقرير، إلى أن منجزات وزارة الإسكان متواضعة جداً ولا توازي ما حصلت عليه من ميزات وتسهيلات حكومية تمثلت في الدعم المالي الكبير والموارد البشرية. وقالت اللجنة في ذات التقرير إن وزارة الإسكان لم تتمكن من تسليم أقل من 1 بالمئة من إجمالي عدد الوحدات الـ500 ألف المفترض من الوزارة تسليمها.