لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 20 Nov 2016 06:58 AM

حجم الخط

- Aa +

وزارة الإسكان السعودية لم تسمح بعد ببناء المساكن الجاهزة (بريفابريك)

وزارة الإسكان السعودية لم تسمح بعد ببناء المساكن الجاهزة (بريفابريك) وناشطون ينشرون مقاطع فيديو تظهر دخول نوع جديد من المنازل السريعة البناء وبأسعار منخفضة لا تتجاوز 100 ألف ريال للفلة المكونة من طابقين كحل لأزمة الإسكان التي تؤرق الكثيرين

وزارة الإسكان السعودية لم تسمح بعد ببناء المساكن الجاهزة (بريفابريك)

أكدت وزارة الإسكان السعودية أنها لم تسمح بعد ببناء المساكن الجاهزة (البريفابريك) التي قالت شركة سعودية إنها ستطرحها في الأسواق مع بداية العام 2017 وقالت إنها لن تسمح بأي نظام إلا بعد التأكد من مطابقته لاشتراطات كود البناء السعودي.

 

وقالت صحيفة "الحياة" السعودية إن ناشطون في وسائل التواصل الاجتماعي كانوا قد تداولوا مقاطع فيديو تظهر دخول نوع جديد من المنازل السريعة البناء (البريفابريك) التي يعمل بها في العديد من الدول مثل تركيا والولايات المتحدة الأميركية وكندا، وبأسعار منخفضة لا تتجاوز 100 ألف ريال للفلة المكونة من طابقين. كحل لأزمة الإسكان التي تؤرق الكثيرين.

 

وأظهرت مقاطع الفيديو عدداً من المنازل الجاهزة بأشكال مختلفة على مساحة كبيرة تمثل المعرض الخاص لشركة البناء التركية التي ستبدأ أعمالها في السعودية مطلع 2017، فيما شهدت تلك المقاطع انقساماً في آراء المهتمين بين مؤيد لدخول أنواع وخيارات جديدة من البناء ومدى انعكاس ذلك على أسعار البناء وبين آخرين يرون أن ثقافة المجتمع لا تزال ترفض مثل هذه الأنواع من أساليب البناء، مشددين على ضرورة إخضاع المواد المستخدمة في البناء إلى اختبارات الجودة والسلامة للتأكد من ملاءمتها.

 

ونقلت صحيفة "الحياة" اليومية عن المشرف العام على وحدة المتابعة والدعم الفني في وزارة الإسكان المهندس محمد الميموني أن الوزارة استطلعت عدداً كبيراً من التقنيات وحلول البناء، مبيناً أن من أهم المعايير التي تحرص عليها في هذا الشأن سلامة المنشآت، وتحقيقها متطلبات كود البناء السعودي.

 

وقال "الميموني" إن وزارة الإسكان لم تسمح بهذا النوع من المساكن حتى الآن، ولن تسمح بأي نظام إلا بعد التأكد من مطابقته لاشتراطات كود البناء السعودي.

 

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة كارمود في السعودية عبدالله العضيب أن استخدام المنازل الحديثة والمكونة من لوائح البريفابريك (prefabrik) الصلب، التي تستخدم من عشرات السنين في عدد من الدول المتقدمة هي مسألة وقت، مشيراً إلى أن دخول شركة كارمود إلى السوق في مطلع العام لن يستهدف المنازل بشكل مباشر وسيقتصر على المزارع والشاليهات ممن يبحثون عن نوع جديد من التميز والرفاهية، معللاً ذلك بقناعة المواطن السعودي في أن البيوت التقليدية هي الأنسب، لافتاً إلى أن الشركة ستسعى إلى تغيير تلك القناعة من خلال إثبات جودة المنتجات الجديدة خلال السنوات المقبلة.

 

وقال "العضيب" إن ما يميز مباني البريفابريك هي انخفاض كلفتها مقارنة بالمباني التقليدية إذ يراوح سعر المتر الواحد من 700 إلى 1000 ريال بحسب التصميم والإضافات على البناء، وأضاف أن تلك المباني لا تعتبر جديدة على الأسواق الدولية ومستخدمة في عدد من الدول منذ عشرات السنين وأثبتت متانتها. وأشار إلى سرعة بنائها التي تراوح من 15 إلى 20 يوماً بحسب المساحة.

 

وفي سياق منفصل، نقلت صحيفة "الوطن" المحلية -يوم الإثنين الماضي، عن مصادر لم تذكرها، قولها إن شركات التطوير العقاري التي وقعت معها وزارة الإسكان السعودية مؤخراً اتفاقيات لبناء وحدات سكنية، تعتمد على "المباني الجاهزة" والتقنيات الحديثة بنسبة 90 بالمئة.

 

وقالت المصادر إن الاعتماد على المباني الجاهزة يعود لإتمام المشاريع في أسرع وقت ممكن لتسليم الوحدات السكنية إلى المواطنين المستحقين بأسعار تتناسب مع مدخولهم الشهري، موضحة أن أسعار هذه الصناعة ستنخفض في حال وجود خط متكامل للإنتاج في موقع محدد لعدد من المباني، مبينة أن المباني الجاهزة ستكون أحد الحلول الإيجابية لمشكلة الإسكان بسبب متانتها وجودتها وسرعة تنفيذها.