لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 19 Nov 2016 06:53 PM

حجم الخط

- Aa +

خبراء سعوديون يرفعون قضية ضد وزارة الاقتصاد بتهمة أخذ أفكارهم لتنفيذها

خبراء سعوديون يرفعون قضية ضد وزارة الاقتصاد بتهمة أخذ أفكارهم وتحويلها لشركة ماكينزي الأمريكية الشهيرة لتنفيذها

خبراء سعوديون يرفعون قضية ضد وزارة الاقتصاد بتهمة أخذ أفكارهم  لتنفيذها

رفعت مجموعة من الخبراء السعوديين قضية ضد وزارة الاقتصاد بسبب أخذها أفكارهم ونسبتها لها دون ذكر حقوق أصحابها بالإضافة إلى تكليف شركة أجنبية بتنفيذها بشكل مخالف.

 

ونقلت صحيفة "الحياة" السعودية، أمس الجمعة، عن الرئيس التنفيذي لمجموعة خبراء المخاطر الدكتور عبد الرحمن الزومان إن القضية ما تزال تحت نظر المحكمة في ديوان المظالم، ولا يمكن التصريح بمجرياتها لحين صدور حكم نهائي بها، موضحاً أنها لا تتعلق برؤية المملكة 2030، مؤكداً أن سبب الحديث عنها إعلامي، لتسليط الضوء على احتكار الشركات الأجنبية لقطاع الاستثمار في السعودية.

 

وقال "الزومان" إن"وزير الاقتصاد (عادل فقيه) رد على تلك الأفكار بخطاب رسمي، تضمن الاعتذار لعدم تخصص وزارته في هذا الشأن، إلا أنه قدمها إلى مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، الذي بدوره كلف الوزير بإعداد مشروع يقدم خلال ثلاثة أشهر".

 

وأوضح أن الوزارة كلفت "شركة ماكينزي (آند كومباني للاستشارات الإدارية الأمريكية) لتنفيذ المشروع، وبعد تورط الوزارة وعدم فهمها وضعف خبرتها في الموضوع، إضافة إلى عدم وجود متخصصين لديها يستطيعون التعامل مع ماكينزي، عاد فريق الوزارة المكلف إلى التواصل مع مجموعة الخبراء، التي هي في الأساس صاحبة المشروع، والمتخصصة في الموضوع لطلب المساعدة".

 

وقال إن المجموعة "صدمت بما حصل، ولكن نظراً إلى وطنية المجموعة، وحرصها على نجاح المشروع، آثرت التعاون وعدم التصادم، وتقدمت بعرض شامل يساعد في تحقيق الهدف".

 

وأضاف أن "العرض الجديد لمجموعة الخبراء الوطنيين، الذين تقدموا به لفريق عمل الوزارة، شمل أفكاراً جديدة، تتضمن تنفيذ المشروع بمهنية وتدعم بخبراتها وتجاربها الوزارة.. وإن فريق العمل التابع للوزارة استحوذ على الأفكار وشكر المجموعة عليها ثم قطع اتصاله بها".

 

وكانت شركة ماكنزي آند كومباني الشهيرة أعلنت في الأسبوع الماضي عن نفيها القيام بصياغة "رؤية السعودية 2030" مؤكدة أن ما أشيع في وسائل الإعلام حول علاقتها بالخطة الحكومية الطموحة للسعودية غير صحيح، رغم أن وسائل إعلام سعودية عديدة تحدثت، قبل أشهر، عن قيام شركة ماكنزي بصياغة "رؤية المملكة 2030" وهي خطة طموحة تهدف لتحويل السعودية إلى قوة استثمارية عالمية وتنهي اعتمادها على النفط كمحرك رئيسي للاقتصاد.