لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 21 Mar 2016 10:49 AM

حجم الخط

- Aa +

أرامكو : 468 مليار ريال أمام المقاولين الأجانب والمحليين في السعودية

أتاحت شركة أرامكو السعودية أمام القطاع الخاص المحلي والأجنبي 24 مجموعة من احتياجاتها من المواد والخدمات خلال خمس سنوات المقبلة، بمبلغ إجمالي يقدر بنحو 468 مليار ريال.

أرامكو : 468 مليار ريال أمام المقاولين الأجانب والمحليين في السعودية

أتاحت شركة أرامكو السعودية أمام القطاع الخاص المحلي والأجنبي 24 مجموعة من احتياجاتها من المواد والخدمات خلال خمس سنوات المقبلة، بمبلغ إجمالي يقدر بنحو 468 مليار ريال.

 

وبحسب صحيفة "الرياض" فأن أرامكو حددت النسبة المتاحة للمورد والمقاول السعودي من إجمالي الميزانية الرأسمالية التي خصصتها أرامكو للسنوات الخمس المقبلة والتي تبلغ 125 مليار دولار أمريكي تقريباً (468 مليار ريال)، وتشمل المشاريع المحلية والمشاريع الدولية المشتركة، وخصصت منها ما يزيد على 40 مليار دولار أمريكي (150 مليار ريال) للمواد.

 

وتشتري أرامكو السعودية حسب ماذكرته في موقعها الإلكتروني البضائع والخدمات بالمليارات كل عام، وتقيم شراكات مع مقاولين وموردين محليين لرفع قدراتهم التنافسية ولتلبية الاحتياجات، ونجحت أرامكو في صناعة مقاولين وموردين مؤهلين وعلى مستوى عال من الكفاءة والقدرة على تلبية طلباتها.

 

ويبلغ إجمالي الميزانية الرأسمالية التي خصصتها أرامكو السعودية للسنوات الخمس المقبلة 125 مليار دولار أمريكي تقريباً، وتشمل المشاريع المحلية والمشاريع الدولية المشتركة، وسيخصص منها ما يزيد على 40 مليار دولار أمريكي للمواد.

 

وخصصت أرامكو للموردين والمقاولين السعوديين 30 بالمئة من صناعة الأنانبيب وفولاذ أعمال الإنشاء من إجمالي 12 مليار دولار، كما خصصت 20 بالمئة للموردين والمقاولين السعوديين في توريد الأعمدة والمبدلات والصممات من إجمالي ثمانية مليارات دولار بينما 5 بالمئة من إجمالي خمسة مليارات دولار في الضواغط والمضخات والتوربينات، و20 بالمئة للموردين في السوق السعودي من إجمالي 5 مليارات دولار في مجال الأجهزة والمعدات الكهربائية وأجهزة الإرسال.

 

كما منحت أرامكو المقاول السعودي 45 بالمئة من إجمالي أربعة مليارات دولار في المواد الكيميائية وسوائل الحفر و20 بالمئة في معدات الحفر والإنتاج من إجمالي أربعة مليارات دولار و5 بالمئة للمقاول المحلي من إجمالي ثلاثة مليارات دولار في مجال معدات الصحة والسلامة والأمن ومكافحة الحريق و20 بالمئة من الميزانية المخصصة للإنشاءات والتجهيزات العامة للمقاول والمورد السعودي من إجمالي 2 مليار دولار.