لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 25 Jun 2016 12:49 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية: 36% من مساحة الرياض أراضٍ مُطورة و64% أراضٍ بيضاء

مركز المشاريع والتخطيط بالهيئة العليا لتطوير الرياض: 36% من مساحة العاصمة السعودية الرياض أراضٍ مُطورة و64% أراضٍ بيضاء

السعودية: 36% من مساحة الرياض أراضٍ مُطورة و64% أراضٍ بيضاء

أكد مسؤول عقاري سعودي إن الأراضي المُطورة في العاصمة السعودية الرياض شكلت نسبة 36 بالمئة ضمن "مرحلة التنمية الحضرية" حتى العام 1450هـ بمساحة إجمالية تبلغ 1121 كيلو متراً مربعاً.

 

ونقل موقع "أرقام" الاقتصادي عن المهندس إبراهيم بن محمد السلطان رئيس مركز المشاريع والتخطيط بالهيئة العليا لتطوير الرياض إن مساحة الأراضي البيضاء غير المطوّرة في الرياض شكلت 64 بالمئة بمساحة إجمالية تبلغ نحو 1994 كيلو متراً مربعاً تتوزع بين أراض بيضاء مخطّطة، وأراض بيضاء غير مخطّطة.

 

وأوضح "السلطان"، بحسب دراسة لاستعمالات الأراضي بمدينة الرياض والتي عرض نتائجها الأربعاء الماضي في اجتماع الهيئة الثالث للعام 1437هـ، أن المساحة العمرانية المُطورة لمدينة الرياض زادت خلال الفترة بين العامين 1433 و1437هـ بنسبة 7 بالمئة.

 

وقال إن إجمالي عدد المباني في الرياض بلغ نحو 517 ألف مبنى، منها نحو 20 ألف مبنى تحت الإنشاء، وعدد الوحدات السكنية بلغ أكثر من 1.2 مليون وحدة سكنية بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 270 كيلو متراً مربعاً تشكل الفلل منها نسبة 52 بالمئة، والشقق السكنية 42 بالمئة و6 بالمئة لبقية أنواع الوحدات السكنية الأخرى.

 

وأضاف أن عدد المساجد في مدينة الرياض بلغ 5216 مسجداً منها 1089 "مسجداً جامعاً" بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 11 كيلو متراً مربعاً.

 

وتتطلع وزارة الإسكان السعودية لحل أزمة الإسكان من خلال عدة محاور، تتضمن تطوير مساكن للمواطنين، وتقديم قروض، بالإضافة إلى فرض رسوم على الأراضي البيضاء للتشجيع على تطويرها وبالتالي رفع المعروض السكني، أو توفيرها بأسعار مقبولة.

 

وقبل حوالي أسبوعين، فرضت وزارة الإسكان السعودية رسوماً نسبتها 2.5 بالمئة من قيمة الأرض المصنفة ضمن الأراضي البيضاء سواءً المملوكة لشخص أو أكثر من ذوي الصفة الطبيعية أو الصفة الاعتبارية غير الحكومية بعد أن وافق مجلس الوزراء، في نوفمبر/تشرين الثاني 2015، على نظام فرض رسوم على الأراضي غير المطورة الواقعة داخل حدود النطاق العمراني بواقع 2.5 بالمئة من قيمة الأرض في خطوة من شأنها أن تساعد الحكومة في جهودها لحل مشكلة نقص المساكن للمواطنين.

 

ومعظم الأراضي البيضاء في السعودية مملوكة لرجال أعمال وشركات وأفراد أثرياء، ويحتفظون بها دون تطوير ربما للرغبة في ارتفاع أسعارها لاحقاً أو لصعوبة تطويرها سريعاً في ظل تعقيدات روتينية وتحمل تكلفة تزويدها بالخدمات والبنية الأساسية.