لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 14 Feb 2016 03:19 PM

حجم الخط

- Aa +

وزارة الإسكان السعودية: نظام رسوم الأراضي البيضاء قد لا ينطبق على مدن لا تعاني من خلل بالعرض والطلب

وزارة الإسكان السعودية: نظام رسوم الأراضي البيضاء قد لا ينطبق على بعض المدن التي لا تعاني من خلل بين العرض والطلب  

وزارة الإسكان السعودية: نظام رسوم الأراضي البيضاء قد لا ينطبق على مدن لا تعاني من خلل بالعرض والطلب

قال وزير الإسكان السعودي ماجد الحقيل إن الوزارة لن تعفي أي منطقة أو مدينة من تطبيق نظام رسوم الأراضي البيضاء (غير المطورة) مؤكداً أن ما تردد حول إمكانية إعفاء بعض المدن من تطبيق الرسوم لا أساس له من الصحة.

 

ووفقاً لوكالة الأنباء السعودية، نوه "الحقيل" إلى أن النظام لا يعفي أو يستثني أي مدينة، وإنما قد لا ينطبق عليها النظام الذي استهدف معالجة الخلل بين العرض والطلب، وبالتالي قد لا ينطبق النظام على المدن التي لا تعاني من هذا الخلل مع بداية التطبيق، إذ يتم إدراج المدن متى ما وجد الخلل.

 

وخلال حضوره "لقاء المطورين والمستثمرين السعوديين حول الفرص الاستثمارية في مجال الإسكان" في العاصمة الرياض اليوم الأحد، قال "الحقيل" إن وزارة الإسكان تركز في إدارتها لملف الإسكان على ثلاث محاور هي تمكين الطلب، ودعم العرض، وتهيئة البيئة الاستثمارية التنظيمية المناسبة لقطاع التطوير العقاري.

 

وأضاف "الحقيل" إن وزارة الإسكان حريصة على تقديم الفرص الاستثمارية الإسكانية للمطورين العقاريين الوطنيين، وتوفير محفزات في هذا المجال، مبيّناً أن هذه الخطوة تستهدف ضخ المزيد من المنتجات السكنية ودعم قطاع الإسكان عموماً، ومنوها بسعي الوزارة لتحقيق شراكة حقيقية مع القطاع الخاص.

 

وقال إن الوزارة وبالتنسيق مع مؤسسة النقد، تهدف إلى تخفيف تكلفة التمويل للمقترضين حتى تكون منافسة وفي متناول القدرة الشرائية لكافة الشرائح، وسرعة تأسيس شركة إعادة التمويل.

 

وأشار إلى أن اللقاء مع المطورين اليوم يأتي في إطار دعم العرض، إذ أن الوزارة تسعى لإزالة جميع العقبات بعدد من المعالجات بعضها تنظيمي وبعضها يأتي لدعم التمويل للمطورين مثل البيع على الخارطة ومجالس الملاك، ومركز خدمات المطورين ونظام الرسوم على الأراضي البيضاء، وتعزز التواصل مع وزارة الشؤون البلدية والقروية لبحث الكثافة السكانية وسط المدن لإعادة تأهيلها وتطويرها.

 

وكانت صحيفة "عكاظ" السعودية نقلت، الخميس الماضي، عن وزير الإسكان ماجد الحقيل قوله إنه سيتم إعفاء عدد من المناطق في الملكة من رسوم الأراضي غير المطورة (الأراضي البيضاء) وأن هذه المناطق تشمل المدن التي لم تتعرض للخلل بين العرض والطلب.

 

وقال "الحقيل"، بحسب الصحيفة، إن الرسوم ستفرض على المدن التي لم تحافظ على هذا التوازن، والتي يوجد وسط نطاقها العمراني أراض خالية مملوكة لأفراد.

 

وتعتزم وزارة الإسكان السعودية بدء تطبيق نظام فرض رسوم على الأراضي البيضاء الواقعة داخل النطاق العمراني للمدن اعتباراَ من الثالث من رمضان المقبل والذي سيوافق يوم 8 يونيو/حزيران القادم.

 

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2015، وافق مجلس الوزراء السعودي على نظام فرض رسوم على الأراضي غير المطورة الواقعة داخل حدود النطاق العمراني بواقع 2.5 بالمئة من قيمة الأرض في خطوة من شأنها أن تساعد الحكومة في جهودها لحل مشكلة نقص المساكن للمواطنين.

 

ومعظم الأراضي البيضاء في السعودية مملوكة لرجال أعمال وشركات وأفراد أثرياء، ويحتفظون بها دون تطوير ربما للرغبة في ارتفاع أسعارها لاحقاً أو لصعوبة تطويرها سريعاً في ظل تعقيدات روتينية وتحمل تكلفة تزويدها بالخدمات والبنية الأساسية.

 

ويقدر محللون أن نسبة الأراضي البيضاء تتراوح بين 40 و50 بالمئة من مساحة النطاق العمراني للمدن الرئيسية الكبرى الرياض وجدة والدمام.