لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 10 Jan 2015 08:51 AM

حجم الخط

- Aa +

مجلس الشورى السعودي يطالب وزير الإسكان ببناء أبراج سكنية لمواجهة الأزمة

العديد من الانتقادات ستتم مواجهة وزير الغسكان بها منها البطء الشديد في تنفيذ مشاريع الإسكان رغم الدعم الكبير الذي تلقاه الوزارة من الدولة.

مجلس الشورى السعودي يطالب وزير الإسكان ببناء أبراج سكنية لمواجهة الأزمة

يطالب مجلس الشورى السعودي في جلسته، يوم الثلاثاء المقبل، وزير الإسكان شويش الضويحي بالتوسع العمودي من خلال الأبراج السكنية لحل أزمة الإسكان التي تعانيها المملكة العربية السعودية.

 

ونقلت صحيفة "عكاظ" السعودية عن مصادر إن المجلس يقترح على الوزارة التوسع في إنشاء الأبراج السكنية في المدن الرئيسية لمواجهة شح الأراضي، وتطوير الضواحي أو ما يسمى بالمدن التابعة وتأهيلها بالخدمات للاستفادة منها.

 

وقالت مصادر الصحيفة اليومية إن هناك العديد من الانتقادات التي ستتم مواجهة الوزير بها البطء الشديد الملاحظ في تنفيذ مشاريع الإسكان رغم الدعم الكبير الذي تلقاه الوزارة من الدولة بوجود 250 مليار ريال، وملايين الأمتار في رصيدها، فيما تشير الإحصاءات إلى أن حجم نمو الأسر بالمملكة سنوياً بمعدل 125 ألف أسرة جديدة، ما يعني زيادة معدل الطلب على السكن، كون أن كل أسرة جديدة تحتاج مسكنا وهذا سيزيد الطلب على الوزارة، كما أن الوزارة مطالبة بتقديم تقرير برنامج زمني لتنفيذ أعمال المشاريع الإسكانية، ومن الانتقادات الارتفاع غير المبرر للأراضي، والمطالبة بوضع ضوابط للحد من هذا الارتفاع، وتعزيز دور القطاع الخاص في الإسهام في توفير الوحدات السكنية بأسعار مناسبة.

 

ومن العقبات التي تواجه الوزارة، أيضاً، ندرة الأراضي المتاحة والمملوكة من القطاع الخاص والأفراد في المدن الرئيسية، ارتفاع أسعار الأراضي وبعدها عن النطاق العمراني وعدم تأهيلها.

 

وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود أمر بتأسيس وزارة للإسكان في مارس/آذار 2011، ورفع قروض صندوق التنمية العقاري إلى 500 ألف ريال من 300 ألف كما أمر بتخصيص 250 مليار ريال لبناء 500 ألف وحدة سكنية خلال خمس سنوات لم ينته إنشاء القسم الأكبر منها.