لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 1 May 2014 07:07 AM

حجم الخط

- Aa +

48 % من المساكن في العاصمة السعودية يملكها أصحابها و45% إيجار

59 بالمئة من السعوديين يطالبون بتوفير الإسكان بأسعار مناسبة و30 بالمئة توفير فرص العمل و23 بالمئة توفير خدمات الرعاية الصحية.

48 % من المساكن في العاصمة السعودية يملكها أصحابها و45% إيجار

أظهر تقرير رسمي حديث أن 48 بالمئة من المساكن في العاصمة السعودية الرياض يملكها أصحابها في حين أن 45 بالمئة من المساكن هي إيجار.

 

ورصدت مؤشرات التقرير، الذي أصدره المرصد الحضري لمدينة الرياض، سبع محاور مختلفة، شملت على مؤشرات الخلفية العامة، مؤشرات التنمية الاجتماعية والاقتصادية، مؤشرات النقل، مؤشرات البنية الأساسية، مؤشرات المسكن الملائم، مؤشرات إدارة البيئة، ومؤشرات الإدارة المحلية.

 

وأظهر التقرير أن إجمالي عدد سكان الرياض في العام 1434هـ، بلغ نحو 5.7 مليون نسمة، ومن المتوقع أن يصل إلى 8.3 مليون نسمة بحلول العام 1450هـ، وأن متوسط المعدل السنوي لنمو السكان في المدينة بلغ 4 بالمئة.

  

وتظهر النتائج أيضاً أن التوزيع النسبي لأنواع المسكن في الرياض جاء كما يلي 44 بالمئة شقق سكنية، 39 بالمئة فلل، و7 بالمئة منازل شعبية، و8 بالمئة مساكن أخرى، وأن عدد الأفراد للغرفة الواحدة يبلغ 1.2 فرد.

 

وجاء التوزيع النسبي لأنواع حيازة المسكن على النحو التالي (48 بالمئة ملك، 45 بالمئة إيجار، 7 بالمئة أخرى)، فيما جاءت مصادر التمويل الإسكاني وفقا لما يلي (50 بالمئة أموال شخصية، 41 بالمئة قرض من صندوق التنمية العقارية، 6 بالمئة قرض من مؤسسة أو بنك، 2 بالمئة مصادر تمويل أخرى)، أما نسبة مساحة الأراضي البيضاء المخصصة للسكن في مدينة الرياض، فقد وصلت إلى 73 بالمئة، فيما شكّلت نسبة المساكن الشاغرة 4 بالمئة.

 

أما القضايا التي ينبغي أن تحظى بأولويات الإنفاق الحكومي، فقد اتفق 59 بالمئة على موضوع توفير الإسكان بأسعار مناسبة، و30 بالمئة توفير فرص العمل، و23 بالمئة توفير خدمات الرعاية الصحية.