لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 19 Feb 2014 06:32 AM

حجم الخط

- Aa +

أمانة الشورى السعودي تحجب توصية بفرض رسوم على الأراضي البيضاء

أمانة مجلس الشورى السعودي تحجب توصية بفرض رسم حكومية على الأرضاي البيضاء التي تعد أحد أسباب أزمة الإسكان في المملكة.

أمانة الشورى السعودي تحجب توصية بفرض رسوم على الأراضي البيضاء

حجبت أمانة مجلس الشورى السعودي توصية بفرض رسوم حكومية على الأراضي البيضاء في المدن السعودية التي تشكل فيها "الأراضي البيضاء" أحد أهم أسباب أزمة الإسكان في المملكة.  

 

وجاء ذلك، أمس الثلاثاء، أثناء مناقشة تقرير لجنة الإسكان والمياه والخدمات العامة، حول التقرير السنوي لوزارة الإسكان، للعام المالي 1433/1434 هـ.

 

وأوصت اللجنة بالعمل على إيجاد حلول عاجلة للاستفادة من الأراضي البيضاء، المخصصة للاستخدام السكني داخل النطاق العمراني.

 

ووفقاً لصحيفة "الاقتصادية" السعودية، اعترض عضو الشورى الدكتور سلطان السلطان على تجاهل اللجنة لتوصيته بوضع رسوم حكومية على الأراضي البيضاء في المدن، وقال إن "اللجنة أخرجت التوصية بشكل مبهم، ويؤسفني أن رئيس اللجنة لم يُشرْ إلى رأي الأقلية من أعضاء اللجنة".

 

ووعد رئيس الجلسة، الدكتور محمد الجفري، نائب رئيس المجلس، العضو "السلطان" بأن التوصية سيتم أخذها في الاعتبار.

 

وقلل الدكتور سعيد الشيخ من قدرة الوزارة على إيجاد حلول عاجلة للأراضي البيضاء داخل المدن، قائلاً إنه تمت مناقشة هذه الموضوعات في المجلس "على مدى دورات ولم يتم شيء بشأنه"، كما أنه "لم تستطع الجهات الحكومية الأخرى العمل عليه".

 

وقال الدكتور عبد الله الحربي إن إحصائيات مرجعية تؤكد أن 73 بالمئة من السعوديين لا يملكون سكناً، وأن 30 بالمئة يسكنون في مساكن غير لائقة. مطالباً بإيجاد "توصية جريئة وواضحة" لتحرير الأراضي البيضاء، وبفرض زكاة عليها وتحويل الإيرادات على وزارة الإسكان. مضيفاً أن وزارة الشؤون البلدية "لا توفر الأراضي لوزارة الإسكان بما يكفي الحاجة في المدن الرئيسية".

 

و"الأراضي البيضاء" قضية مثيرة للجدل في السعودية؛ حيث تؤكد وزارة الإسكان -التي أعلنت أكثر من مرة أنها تدرس فرض رسوم على الأراضي البيضاء- أنها تعد أحد أهم أسباب أزمة الإسكان في المملكة في حين لم تُتخذ لحد الآن خطوات عملية لمعالجتها لصالح خطتها في بناء 500 ألف وحدة سكنية.

 

وأكدت تقارير، قبل أيام، أن وزارة الإسكان تنتظر صدور فتوى لفرض الزكاة على الأراضي البيضاء في السعودية.

 

والأراضي البيضاء هي الأراضي غير المطورة، وشهدت أسعارها ارتفاعات كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية بعدة أضعاف بالرغم من ارتفاع نسب مساحاتها بالمدن عموماً، وتتوقع الهيئة العليا لتطوير الرياض أن تصل الأراضي غير المطورة والبيضاء إلى نحو 49 بالمئة من إجمالي النطاق العمراني للرياض خلال العام 1435هـ.