لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 19 Feb 2014 05:13 AM

حجم الخط

- Aa +

مجلس الشورى السعودي ينتقد وزارة الإسكان حول إنجاز 15% فقط من مشاريعها

انتقد أعضاء شورى بشدة عدم تمكن وزارة الإسكان بسبب عدم تمكنها من إنجاز سوى 15 بالمئة من مشاريعها.

مجلس الشورى السعودي ينتقد وزارة الإسكان حول إنجاز 15% فقط من مشاريعها

انتقد عدد من أعضاء مجلس الشورى السعودي بشدة، أمس الثلاثاء، وزارة الإسكان حول إنجاز 15 بالمئة من مشاريعها التي انطلق قسم منها منذ أربعة أعوام.

 

وجاء ذلك خلال جلسة أمس الثلاثاء التي ناقش خلالها مجلس الشورى التقرير السنوي لوزارة الإسكان المكلفة ببناء 500 ألف وحدة سكنية كان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود أمر ببنائها في العام 2011 لحل أزمة الإسكان التي تعانيها المملكة.

 

وقالت صحيفة "الوطن" السعودية إن النقد تركز في عدم تمكن وزارة الإسكان من التغلب على الصعوبات التي تواجهها، وأن هناك مشاريع لديها انطلقت منذ أربعة أعوام، ولكن نسبة الإنجاز لم تتعد 15 بالمئة. وأكد أعضاء أن الوزارة تعاني من قصور المقاولين والقدرات الفنية والإدارية والبشرية، كما تعاني من ضعف القدرات الفنية للمكاتب الاستشارية ونقص الكوادر المؤهلة لدى الوزارة.

 

وذكر عضو المجلس الدكتور صدقة فاضل إن وزارة الإسكان تواجه صعوبات لم تتمكن حتى الآن من التغلب عليها أو الاقتراب من التغلب عليها، إضافة إلى بعد الأراضي المخصصة للسكن عن النطاق العمراني.

 

وطالب الدكتور عبد الله الحربي بتحرير الأراضي من الاحتكار، وتعجيل إقرار الزكاة على الأراضي البيضاء، قائلاً إن الوزارة تواجه إشكالية في عدم توفير وزارة الشؤون البلدية والقروية للأراضي التي تحتاجها الوزارة في المدن الكبرى.

 

وبالفعل تشكل الأراضي البيضاء، وفقاً للخبراء، عائقاً أمام جهود وزارة الإسكان لحل أزمة السكن في السعودية.

 

وانتقد الدكتور محمد الخنيزي، بطء الوزارة وعدم قدرتها على تلبية الطلب المتزايد للسكن. وقال إن هناك قوائم انتظار للمواطنين المحتاجين تستحق من الوزارة أن تعجل بالحلول.

 

أما عضو المجلس الدكتور فهد بن جمعة، فأكد أن قطاع الإسكان يواجه نقصاً في المعروض ويتطلب من الوزارة أن توجد حلولاً تسهم في رفع العرض وضمان تجاوزه لكمية الطلب، لتضمن بذلك سيطرتها على الأسعار.

 

ودعا أحد الأعضاء الوزارة إلى السماح للمستثمرين الأجانب بالدخول في قطاع البناء وأن تقوم بدورها في دعمهم ومراقبتهم.

 

وقالت صحيفة "الوطن" اليومية إنه بعد الاستماع لعدد من المداخلات والآراء، وافق المجلس على منح اللجنة فرصة لعرض وجهة نظرها تجاه ما أبداه الأعضاء من آراء وملحوظات على التقرير في جلسة مقبلة.

 

وأوصت اللجنة في تقريرها الذي قدمته للمجلس الوزارة بالإسراع في تجهيز ما لديها من أراض، ووضع برنامج زمني لتوزيعها على المواطنين بعد صدور آلية الاستحقاق، والعمل على إيجاد حلول عاجلة للاستفادة من الأراضي البيضاء المخصصة للاستخدام السكني داخل النطاق العمراني، وتعزيز دور القطاع الخاص في المساهمة في توفير الوحدات السكنية بأسعار مناسبة، وتقديم حزمة من الحوافز والتسهيلات اللازمة لذلك.

 

كما تضمنت توصيات اللجنة قيام الوزارة بالتنسيق مع صندوق التنمية العقارية لدراسة بدائل مساندة للتمويل العقاري من خلال القطاع الخاص بشروط وإجراءات ميسرة، وإعداد برامج إعلامية عن مشروعات الإسكان وزيادة التواصل مع المواطنين لتوسيع نطاق تفاعلهم مع قضايا الإسكان.