لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 28 Dec 2014 11:21 AM

حجم الخط

- Aa +

مسؤول عقاري يحذر من فرض رسوم على الأراضي البيضاء في السعودية

عقاري سعودي يرفض فرض رسوم على الأراضي البيضاء التي تعد أحد أسباب أزمة العقار في المملكة.

مسؤول عقاري يحذر من فرض رسوم على الأراضي البيضاء في السعودية

حذر مسؤول عقاري سعودي من آثار تطبيق قرار فرض رسوم مالية على الأراضي البيضاء في المملكة العربية السعودية ووصفه بالسلبي.

 

ونقلت صحيفة "الوطن" السعودية عن رئيس اللجنة العقارية بالغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة منصور أبورياش تأكيده على أهمية وضع حل جذري لتشجيع المطورين والعقاريين على الدفع بأراضيهم وتسويقها كمخططات سكنية للإسهام مع وزارة الإسكان في حل أزمة حصول المواطن على أرض أو مسكن.

 

وقال "أبورياش" إن أمانة مكة المكرمة رفعت سقف اشتراطاتها البلدية في شكل غير مشجع للملاك على طرح مخططات سكنية في ضواح مهيأة تقدر قيمتها السوقية بمئات الملايين مما عطل الاستثمار والتطوير.

 

وتعد الأراضي البيضاء (غير المطورة) أحد أسباب أزمة الإسكان في السعودية في حين لم تُتخذ وزارة الإسكان لحد الآن خطوات عملية لمعالجتها لصالح خطتها في بناء 500 ألف وحدة سكنية في عموم المدن السعودية التي تشهد أزمة إسكان كبيرة.

 

وشهدت أسعار الأراضي البيضاء ارتفاعات كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية بعدة أضعاف بالرغم من ارتفاع نسب مساحاتها بالمدن عموماً، وتتوقع الهيئة العليا لتطوير الرياض أن تصل الأراضي غير المطورة والبيضاء إلى نحو 49 بالمئة من إجمالي النطاق العمراني للرياض خلال العام 1435هـ.

 

وكانت هيئة كبار العلماء، وهي أعلى سلطة دينية في السعودية، قد اجتمعت، في سبتمبر/أيلول الماضي، لأخذ رأيها الشرعي في فرض رسوم على الأراضي البيضاء إلا أنها أحالت حينها فرض الرسوم إلى المجلس الاقتصادي الأعلى، وهو ما أثار جدلاً في المملكة التي تعاني من أزمة إسكان كبيرة وتعد الأراضي البيضاء إحدى أهم أسباب تلك الأزمة.

 

وهناك تيار في السعودية يرفض فرض رسوم على الأراضي البيضاء لأسباب عديدة.