لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 30 May 2013 03:16 AM

حجم الخط

- Aa +

سعوديون يحاربون ارتفاع أسعار الأراضي بـ "تويتر"

أطلق مواطنون سعوديون حملة إلكترونية لكبح جماح أسعار الأراضي وإجبار العقاريين على مراجعة حساباتهم من خلال إطلاق "هاشتاق" بعنوان حملة إيقاف شراء الأراضي.

سعوديون يحاربون ارتفاع أسعار الأراضي بـ "تويتر"
تشكل الأراضي البيضاء نسبة تفوق 70% في الرياض.

أطلق مواطنون سعوديون حملة إلكترونية لكبح جماح أسعار الأراضي وإجبار العقاريين على مراجعة حساباتهم وبدء تطوير الأراضي البيضاء، من خلال إطلاق "هاشتاق" بعنوان حملة إيقاف شراء الأراضي، بقيادة عضو جمعية الاقتصاد السعودية عبد الحميد العمري، والتي لاقت تفاعلاً كبيراً من المغردين.

 

وتعاني المملكة العربية السعودية أزمة إسكان كبيرة بسبب نمو سريع للسكان، وتدفق للعمال الأجانب الوافدين إلى المملكة، مع تنفيذها خطة إنفاق على البنية التحتية  بقيمة 580 مليار ريال.

 

وقالت صحيفة "الوطن" السعودية اليوم الخميس إن عدداً من المغردين أبدوا من خلال "الهاشتاق" تفاؤلهم بهذه الحملة، مطالبين باستمرارها، فذكر المغرد يحيى مباركي، إنها حملة تهدف إلى تخفيض الأسعار الباهظة للأراضي، مطالباً بضرورة استمرارها ونشرها على جميع مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وتمنى المغرد خالد الزهراني نجاح الحملة وعودة الأمور إلى نصابها الصحيح، مضيفاً إن مثل هذه الحملة ستحرم أهل الجشع من الاستمرار بجشعهم، فيما تناقل مغردون آخرون حالة الإحباط التي داهمتهم من ارتفاع أسعار الأراضي، فذكر المغرد عواد القرني، إنه دون طرح مثل هذه الحملات المواطن لا يستطيع شراء أرض، متسائلاً كيف يستطيع مواطن دخله الشهري 5000 ريال شراء أرض بـ500 ألف ريال.

 

ونقلت صحيفة "الوطن" اليومية عن نائب رئيس اللجنة العقارية بغرفة تبوك حسن الشهري أن مثل هذه الحملات "غير حقيقية وتعتبر إشاعة"، مؤكداً عدم قدرة أية جهة على تحجيم الناس وتوجيههم بعدم الشراء.

 

وقال الشهري "سوقنا حر ونظام الشراء مفتوح لكن الأراضي بصفة عامة أخذت أسعاراً غير حقيقية، وهي تنتظر القرارات الصادرة عن الإسكان ونظام الرهن العقاري".

 

وأضاف إن هناك ترقباً من الجميع كيف سيكون توجه السوق، مبيناً أنه في حال استمرار الرهن العقاري ومنح الدولة الإسكان للمواطنين ستتراجع الأسعار إلى معدلاتها الطبيعية، لافتاً أن نظام العرض والطلب هو من رفع أسعار الأراضي، إضافة إلى عوامل كثيرة كتوفر الخدمات والبنية التحتية.