لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 24 Jun 2013 04:19 AM

حجم الخط

- Aa +

40 % من المتقاعدين السعوديين يسكنون في منازل مستأجرة

كشف عضو مجلس شورى سعودي عن إحصائيات تؤكد أن 40 بالمئة من المتقاعدين في المملكة العربية السعودية يسكنون منازل مستأجرة.  

40 % من المتقاعدين السعوديين يسكنون في منازل مستأجرة
تعاني السعودية من أزمة إسكان متفاقمة.

كشف عضو مجلس شورى سعودي أمام المجلس عن إحصائيات تؤكد أن 40 بالمئة من المتقاعدين في المملكة العربية السعودية يسكنون منازل مستأجرة.

 

وطالب عضو مجلس الشورى عبد الله الحربي -خلال جلسة أمس الأحد- باستدعاء محافظ المؤسسة العامة للتقاعد لاستيضاح استثمارات المؤسسة، وفقاً لصحيفة "الوطن" اليوم الإثنين.

 

ويظهر التقرير الإحصائي السنوي للمؤسسة العامة للتقاعد أن إجمالي عدد المتقاعدين حتى نهاية العام المالي 1433/1434 هـ (2012) بلغ 571.367 متقاعداً بينهم 429.163 متقاعداً من الأحياء و142.204 متقاعدين متوفين وذلك بزيادة قدرها 34.168 متقاعداً عن العام الذي قبله الذي بلغ 537.199 متقاعداً بما نسبته 6.4 بالمئة.

 

وتظهر هذه النسبة والأرقام حجم أزمة الإسكان التي تواجهها أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم؛ بسبب النمو السريع للسكان، وتدفق للعمال الأجانب الوافدين إلى المملكة مع تنفيذها خطة إنفاق على البنية التحتية بقيمة 580 مليار ريال.

 

ويناقش "الشورى" السعودي بين الحين والآخر أزمة الإسكان التي تعانيها البلاد، وفي مطلع يناير/كانون الثاني الماضي، قال أعضاء شورى وعقاريون إنه "غير صحيح أن 61 بالمئة من السعوديين يمتلكون منازل" بل أقل بكثير، كما طالبوا وزارة الإسكان بالإسراع في الكشف عن النسبة الفعلية لتملك السعوديين للمساكن، في ظل الأرقام المتضاربة التي تصدر عن الدراسات العقارية حول نسبة تملك السعوديين للوحدات السكنية، مبينين أن وزارة الإسكان عملت منذ بدايتها على إنشاء مركز معلوماتي يمكن من خلاله معرفة نسبة تملك السعوديين للمساكن بشكل دقيق ولكن تأخر الدراسات والأرقام الصادرة من المركز زاد من التخمينات لدى العديد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص حول نسبة المساكن وتملكها وعدد المستأجرين وقيمة الإيجارات.

 

وقالوا حينها إن الدراسات المتداولة من قبل جهات حكومية أو القطاع الخاص أوضحت أن 33 بالمائة من رواتب السعوديين تذهب إلى الإيجارات، مؤكدين ضرورة تدخل الدولة والقطاع الخاص لبناء الوحدات السكنية لحل إشكالات الإيجارات التي تستنزف أموال السعوديين سنوياً، لا سيما أن 70 بالمائة من السكان تقل أعمارهم عن 30 عاماً.

 

فيما أكد عضو لجنة الإسكان والمياه والخدمات العامة في مجلس الشورى "عبد الله بخاري" أن 60 بالمائة من السعوديين لا يملكون منازل وذلك وفقاً لتقارير عقارية ومعلومات وردت للمجلس، وهو ما يخالف ما ذكره وزير الاقتصاد والتخطيط من أن ما نسبته 61 بالمائة من السعوديين يملكون منازل، واصفاً الرقم المعلن من قبل وزارة الاقتصاد والتخطيط حول نسبة تملك السعوديين للمساكن والبالغة 61 في المائة بـ "غير الدقيقة".

 

كما طالب "بخاري" بـ "ضرورة تدخل الدولة والقطاع الخاص لبناء الوحدات السكنية لحل إشكالات الإيجارات التي تستنزف أموال السعوديين سنوياً، لا سيما أن 70 بالمائة من السكان تقل أعمارهم عن 30 عاماً، ما يؤكد أن العمل جدي لتوفير المنازل"، معتبراً أن الأمن السكني أهم من الأمن الغذائي.