لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 13 Aug 2013 08:49 AM

حجم الخط

- Aa +

75 % من التعاملات العقارية في دبي صفقات نقدية

أعلن طارق رمضان، رئيس مجلس إدارة مجموعة ثراء القابضة، مجموعة العقارات والأعمال الإماراتية أن الصفقات النقدية تمثل أكثر من 75 في المئة من مجموع التعاملات العقارية في دبي.

75 % من التعاملات العقارية في دبي صفقات نقدية
الصفقات النقدية تمثل أكثر من 75 في المئة من مجموع التعاملات العقارية في دبي.

أعلن طارق رمضان، رئيس مجلس إدارة مجموعة ثراء القابضة، مجموعة العقارات والأعمال الإماراتية أن الصفقات النقدية تمثل أكثر من 75 في المئة من مجموع التعاملات العقارية في دبي.

وأضاف رمضان في تصريحات نشرتها جريدة الخليج الإماراتية، وهو أحد أبرز المشاركين في نقاشات القمة العقارية العالمية المقبلة التي تقام على هامش معرض “سيتي سكيب غلوبال”، أكبر وأهم معرض عالمي في قطاع العقارات بالشرق الأوسط، وذلك في الفترة ما بين 8 و10 أكتوبر/تشرين الأول في مركز دبي التجاري العالمي، أن السوق يشهد عودة المضاربات في الوقت الذي يسبب فيه استمرار عقد الصفقات الكبرى بمتاعب للمسؤولين التشريعيين ممن يتطلعون إلى الحدّ من الارتفاع الكبير في الأسعار .

وقال رمضان: شكلت القوانين والإصلاحات التشريعية التي أجرتها دائرة أراضي دبي وسلطة التنظيم العقاري أساساً لبيئة من الشفافية والاكتفاء للمستثمرين العقاريين في دبي، ولكن الأهم من ذلك ما قدمته من حماية ضرورية للمستثمرين عبر تأمين متطلبات المطورين بمستوى أكبر .

وأضاف: لكننا سوق دولي مفتوح ولهذا فمن الصعب على السلطات فرض القيود على الطلب لتجنب حدوث فقاعة أخرى، وبخاصة في وقت يشهد صفقات نقدية تمثل أكثر من 75 في المئة من مجموع التعاملات العقارية في دبي . يعني ذلك أن استخدام أسعار الفائدة والقيود الأخرى على التعاملات لن يؤثر بقدر واضح في الطلب بشكل عام .
ووفقاً لدائرة الأراضي في دبي فقد ازدادت التعاملات العقارية في الإمارة بنسبة سنوية قدرها 63 في المئة خلال الربع الأول من العام ،2013 لتصل قيمتها إلى 12 مليار دولار أمريكي، الأمر الذي يبرز تزايد ثقة المستثمرين بالقطاع العقاري .

وقال رمضان إن سياسة السوق المفتوح التي تنتهجها دبي والإطار التشريعي الذي جرى تطبيقه على مدى السنوات الماضية كان أساساً لانتعاش قطاع العقارات في الإمارة، ولكنه حذّر من أن أي تدخل في السياسة الحالية للحد من مستويات الطلب المتصاعدة سيؤثر في مصداقيتها وثقة المستثمرين بها .

وأضاف: إنني على ثقة بإمكانية اتخاذ إجراءات محددة لإدارة الطلب وتوفير أساس متين للنمو المستدام عبر فرض قيود أخرى على المضاربات . إنه موضوع بالغ الأهمية وفي الواقع يستقطب اهتماماً كبيراً من جانب الإعلام وخبراء القطاع، وأنا على ثقة بأن القمة العقارية العالمية ستعرض عدداً من الأفكار الواضحة والمبتكرة حول الموضوع، إلى جانب اقتراحات لتحقيق استدامة النمو .