لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 6 Oct 2011 06:28 AM

حجم الخط

- Aa +

السعودية: أسعار العقارات بمكة مرشحة لارتفاعات تصل إلى 45%

ذكر تقرير أن أسعار العقارات بمدينة مكة المكرمة مرشحة لارتفاعات تصل إلى 45 بالمائة بسبب مشاريع إعمار أقرها العاهل السعودي مؤخراً.

السعودية: أسعار العقارات بمكة مرشحة لارتفاعات تصل إلى 45%

ذكر تقرير اليوم الخميس أن أسعار العقارات بمدينة مكة المكرمة السعودية مرشحة لارتفاعات تصل إلى 45 بالمائة بسبب مشاريع إعمار أقرها العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز مؤخراً.

 

ووفقاً لصحيفة "الوطن" السعودية، تباينت تقديرات عقاريين بالعاصمة المقدسة (مكة المكرمة) حول نسبة ارتفاع أسعار العقارات بسبب مشاريع إعمار مكة المكرمة التي أقرها الملك عبدالله الشريفين وأعلنها أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل في أواخر رمضان الماضي، فيما تراوحت تقديراتهم بين 10 و45 بالمائة.

 

ويذكر أنه بالإضافة إلى مكة المكرمة، تعد كل من العاصمة الرياض، وجدة، والمدينة المنورة والدمام والخُبر أهم الأسواق السكنية في السعودية.

 

وبحسب صحيفة "الوطن" اليومية، أكد عضو اللجنة العقارية بغرفة مكة المكرمة يوسف الأحمدي أن المشاريع التطويرية الخاصة بإعمار مكة المكرمة ستؤدي إلى ارتفاع أسعار العقارات بنسبة 10 بالمائة.

 

وذكر "الأحمدي" أن تلك المشاريع إذا نفذت بالشكل الصحيح ستؤدي بعد خمس سنوات إلى انخفاض أسعار العقارات وإيجارات الفنادق والوحدات السكنية في المنطقة المركزية بنسبة تصل إلى 30 بالمائة لأنها ستؤدي لإيجاد منطقة مركزية جديدة تستوعب أعداداً كبيرة من الحجاج والمعتمرين، مشدداً على أهمية تنفيذ المشاريع بشكل جيد مع التسريع في التنفيذ.

 

وأوضح العقاري مشعل الرويزن أن المشاريع التطويرية ستؤدي إلى نزع ملكية العديد من العقارات بالمنطقة المركزية وتعويض أصحابها مما سيؤدي إلى زيادة الإقبال على شراء العقارات ـ العماير والأراضي ـ وبالتالي ارتفاع في الأسعار قد يصل إلى 30 بالمائة عن الأسعار الحالية خاصة في ظل وجود شح في الأراضي والمخططات السكنية المطروحة للبيع حاليا بسبب الإجراءات الروتينية الطويلة التي تطبقها الجهات المعنية بتراخيص المخططات السكنية.

 

وبين العقاري مشعل طيب العميري أن أسعار العقارات بمكة المكرمة تشهد ارتفاعات كبيرة وهي مرشحة لارتفاعات جديدة مطلع العام المقبل بسبب المشاريع التطويرية الكبيرة التي سيجري البدء في تنفيذها والتي ستؤدي إلى نزع ملكية العديد من العقارات وتعويض أصحابها الذين سيتجهون إلى البحث عن شراء عماير أو أراض جديدة مما سيؤدي إلى زيادة الطلب على العقارات وارتفاع الأسعار.

 

وأشار "العميري" إلى أن الارتفاع يختلف من مخطط إلى آخر بحسب القرب والبعد من الحرم الشريف إضافة إلى الخدمات والمرافق الأساسية فالمخططات القريبة من الحرم الشريف قد ترتفع أسعارها إلى 50 بالمائة أو أكثر والمخططات البعيدة قد ترتفع أسعارها بنسبة 20 بالمائة.

 

وأفاد العقاري سلطان القناوي بأن سوق العقارات في تحسن دائم نظراً للإنفاق السخي على مشاريع الحرم المكي الشريف وتطوير المنطقة المركزية ونزع ملكية العديد من العقارات التي سيجري تعويض أصحابها وبالتالي ضخ سيولة جديدة في السوق العقارية مما سيؤدي إلى ارتفاع أسعار الأراضي في المخططات بنسبة قد تصل إلى 45 بالمائة خاصة في ظل وجود شح في الأراضي المعدة للبيع حالياً.

 

وذكر نائب شيخ دلالي العقار بالعاصمة المقدسة هشام بغدادي أن مكة المكرمة تعيش قفزة تطويرية كبيرة استوجبت نزع ملكية العديد من العقارات لصالح المشاريع التطويرية وتعويض أصحابها بمبالغ مالية عالية استفاد منها أصحاب العقارات في شراء عقارات جديدة مما أحدث حركة كبيرة في سوق العقارات أدت لارتفاع الأسعار بنسب كبيرة تختلف من مخطط لآخر حتى وصلت أسعار القطع في مخططات ولي العهد لأكثر من 700 ألف ريال.

 

وأضاف "بغدادي" أن أسعار العقارات مرشحة لمزيد من الارتفاعات في المرحلة المقبلة بسبب المشاريع التطويرية الجديدة.