لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 2 Apr 2011 11:49 AM

حجم الخط

- Aa +

10 آلاف وحدة عقارية تدخل سوق دبي خلال 2011

أكد مدير عام دائرة الأراضي والأملاك بدبي، أن الإمارة ستشهد دخول 10 آلاف وحدة عقارية جديدة خلال العام الحالي.

10 آلاف وحدة عقارية تدخل سوق دبي خلال 2011

أكد مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي، أن الإمارة ستشهد دخول نحو 10 آلاف وحدة سكنية ومكتبية جديدة خلال العام الحالي، مبيّناً عدم صحة معلومات تناولتها تقارير عقارية مؤخراً حول إنجاز ما يتراوح بين 40 و50 ألف وحدة عقارية خلال 2011.

قال "سلطان بطي بن مجرن" لصحيفة "الاتحاد" الإماراتية: "إن الوحدات الجديدة لن تشكل أية ضغوط إضافية، نظراً لقدرة السوق على استيعابها خاصة مع تنامي حالة التعافي بالقطاع".

وأضاف: "إن معظم التقارير العقارية التي تتحدث عن طرح عشرات الآلاف من الوحدات السكنية غير دقيقة، وتعطي مؤشرات مضللة للمستثمر عن واقع ومستقبل السوق العقارية في الإمارة".

وأشار إلى أن هذه التقارير تتعامل مع المشروعات الجاري تنفيذها في دبي والبالغ عددها نحو 220 مشروعاً باعتبار أنه سيتم استكمالها وطرحها بالكامل خلال العام الحالي، وهذه فرضية غير صحيحة حيث تحتاج هذه المشاريع إلى ما يتراوح بين عامين وثلاثة أعوام لاستكمال العمليات الإنشائية بها.

وأكد "ابن مجرن" أن الأسعار الحالية للعقارات في دبي بلغت المستويات نفسها التي سجلتها خلال العامين 2005 و2006، وهي مستويات جاذبة ومجدية لاستقطاب الاستثمار المحلي والأجنبي بما يصب في صالح الاقتصاد المحلي للإمارة حيث تقلصت تكلفة تأسيس الأعمال في دبي على نحو غير مسبوق.

وأشار إلى أن الأسعار الحالية للعقار في دبي لن تستمر عند المستويات الحالية، متوقعاً ارتفاعها تدريجياً بنهاية العام الحالي أو بداية عام 2012 على أقصى تقدير، إلا أن ارتفاع الأسعار خلال الفترة المقبلة سيكون على نحو تدريجي ومتوازن، وهو الأمر الذي تظهره الدراسات البحثية التي تجريها الدائرة.

ولفت مدير دائرة الأراضي والأملاك إلى وجود عدد من المؤشرات الإيجابية التي تؤكد استعداد السوق العقارية في دبي لمعاودة الانتعاش، وأهمها زيادة حجم التداولات وسهولة تصريف العقار وإعادة بيعه، بالإضافة إلى وصول العائد على الاستثمار العقاري إلى نحو 10 بالمائة.