لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 29 Mar 2017 08:02 AM

حجم الخط

- Aa +

كلب صغير يقتل صاحبه أمام كاميرا بي بي سي

هاجم كلب من فصيلة  بيت بول ستافوردشاير تيرير صاحبه أمام عدسة كاميرا بي بي سي التي كانت تصور فيلما وثائقيا مع صاحب الكلب، ونهش الكلب صاحبه وأدى إلى وافاته بعد نقله إلى المستشفى. ونقل الكلب وهو من فصيلة تلقب بـ ستافي، نسبة إلى اسمه الأصلي الطويل  بيت بول ستافوردشاير تيرير، وسيتم اتخاذ قرار حول الاحتفاظ في الكلب في الحجر أم قتله.

كلب صغير يقتل صاحبه أمام كاميرا بي بي سي

هاجم كلب من فصيلة بيت بول ستافورد شاير تيرير صاحبه أمام عدسة كاميرا بي بي سي التي كانت تصور فيلما وثائقيا مع صاحب الكلب، ونهش الكلب صاحبه بالانقضاض على رقبته، وأدى إلى وافاته بعد نقله إلى المستشفى بحسب ما نقلته صحف بريطانية.

 

 

ونقل الكلب وهو من فصيلة تلقب بـ ستافي، نسبة إلى اسمه الأصلي بيت بول ستافوردشاير تيرير، وسيتم اتخاذ قرار حول الاحتفاظ في الكلب في الحجر أم قتله. ورفضت بي بي سي الكشف عن اسم البرنامج الوثائقي الذي كانت تصوره مذيعة وشاب وقت وقوع الحادث.

 

 

 

 

 

 

 

(وقع الحادث أمام بيت الضحية شمال لندن- الصورة أدناه)

 

وأظهر تقرير تشريح جثة الضحية- واسمه  - ماريو بيريفوتوس  Mario Perivoitos- الصادر يوم 24 مارس الجاري، أنه توفي بسبب النزيف الكبير بما يعرف بـ صدمة نقص حجم الدم، نتيجة لنزفه أكثر من 20% من دمه عند هجوم كلبه عليه. ولا يصنف هذا النوع من الكلاب ذات الشعبية الكبيرة في بريطانيا ضمن قائمة الكلاب الممنوعة بسبب مخاطرها.