لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 28 Mar 2016 06:39 AM

حجم الخط

- Aa +

بـ 5,5 مليار درهم، الإمارات تتصدر الإنفاق الإعلاني الخليجي وتستحوذ على ثلثه

استحواذ الإمارات على ثلث الإنفاق الإعلاني في دول مجلس التعاون الخليجي البالغ نحو 15,6 مليار درهم «4,25 مليار دولار» خلال عام 2015، مقابل 17,65 مليار درهم «4,81 مليار دولار» خلال عام 2014، بتراجع 13%.

بـ 5,5 مليار درهم، الإمارات تتصدر الإنفاق الإعلاني الخليجي وتستحوذ على ثلثه

تحت عنوان "الإمارات تتصدر صناعة الإعلان العربية بإنفاق 5,5 مليار درهم" كتب يوسف العربي في صحيفة الاتحاد عن استحواذ الإمارات على ثلث الإنفاق الإعلاني في دول مجلس التعاون الخليجي البالغ نحو 15,6 مليار درهم «4,25 مليار دولار» خلال عام 2015، مقابل 17,65 مليار درهم «4,81 مليار دولار» خلال عام 2014، بتراجع 13%.

وتصدرت دولة الإمارات صناعة الإعلان في الدول العربية، محققة أعلى إنفاق إعلاني، بقيمة 5,5 مليار درهم «1,51 مليار دولار» خلال عام 2015، مقابل 5,93 مليار درهم «1,61 مليار دولار» في 2014، حسب إحصاءات المركز العربي للبحوث والدراسات الاستشارية «بارك».

 

وحلت المملكة العربية السعودية في الترتيب الثاني عربياً وخليجياً، بعد تراجع الإنفاق الإعلاني بالمملكة بنسبة 11% خلال العام الماضي، ليصل إلى 4,1 مليار درهم «1,14 مليار دولار»، مقابل 4,68 مليار درهم «1,27 مليار دولار» في 2014.

 

وجاءت مصر في المرتبة الثالثة، مسجلة إنفاقاً إعلانياً بلغ نحو 3,28 مليار درهم «895 مليون دولار» خلال عام 2015، مقابل ثلاثة مليارات درهم «839 مليون دولار» خلال 2014 بنسبة نمو 7%.  وحلت قطر في الترتيب الرابع عربياً، والثالث خليجياً، مسجلة إنفاقاً إعلانياً بقيمة 639 مليون دولار خلال 2015، مقابل 2,4 مليار درهم «654 مليون دولار» في 2014، تليها الكويت بقيمة إنفاق إعلاني بلغ 2,3 مليار درهم «627 مليون درهم» خلال 2015، مقابل 3,2 مليار درهم «881 مليون درهم» في 2014.

 

 

ووفق بيانات المركز العربي للبحوث والدراسات الاستشارية «بارك»، جاءت لبنان في المركز السادس عربياً، بعد أن سجلت إنفاقاً إعلانياً بقيمة 1,9 مليار درهم «534 مليون دولار» خلال العام الماضي، مقابل 1,96 مليار درهم «881 مليون دولار» خلال العام الأسبق. 

 

 

وبلغ إجمالي الإنفاق الإعلاني في سلطنة عمان خلال العام الماضي نحو 990 مليون درهم «270 مليون دولار»، مقابل 1,07 مليار درهم «292 مليون دولار» في 2014.  وفي المملكة الأردنية الهاشمية بلغ حجم الإنفاق الإعلاني خلال عام 2015 نحو 550 مليون درهم «150 مليون دولار»، مقابل «162 مليون دولار» في 2014، تليها مملكة البحرين التي سجلت إنفاقاً إعلانياً بقيمة 330 مليون درهم «90 مليون دولار»، مقابل 348,6 مليون درهم «95 مليون دولار».

 

 

واستحوذت الإمارات على النصيب الأكبر من حجم الإنفاق الإعلاني الخليجي بحصة تجاوزت 32,27%، مقابل 26,8% للسعودية، و15% لقطر، و14,7% للكويت، فيما بلغت حصة عُمان من إجمالي حجم الإنفاق الإعلاني في دول الخليج 6,3% والبحرين 1,8%.  وتراجع حجم الإنفاق الإعلاني العربي خلال عام 2015 بنسبة 4% إلى 74,2 مليار درهم «20,22 مليار دولار»، مقابل 77 مليار درهم «20,99 مليار دولار» خلال عام 2014.

 

 

وانخفض الإنفاق الإعلاني في وسائل الإعلام العربية العابرة للحدود (القنوات الفضائية والصحف الدولية) بنسبة 2%، مسجلاً 52,4 مليار درهم «14,28 مليار دولار» خلال عام 2015، مقابل 53,3 مليار درهم «14,53 مليار دولار» خلال عام 2014. وأشارت إحصاءات «بارك» إلى أن الإعلانات التلفزيونية استحوذت على النصيب الأكبر من إجمالي الإنفاق الإعلاني عربياً خلال العام الماضي، بما نسبته 75,8% وبقيمة 15,36 مليار دولار، تليها الإعلانات عبر الصحف التي بلغت قيمتها 3,161 مليار دولار بنسبة 15,6% من إجمالي قيمة الإنفاق الإعلاني العربي البالغ 20,22 مليار دولار.  وبلغ حجم الإنفاق الإعلاني العربي عبر إعلانات الطرق (أوت دور) خلال العام الماضي «754 مليون دولار» بحصة 3,7%، مقابل إعلانات بقيمة 675 مليون دولار في المجلات التي استحوذت على 3,3%، بينما سجلت إعلانات الراديو نحو 201مليون دولار وإعلانات السينما 65 مليون دولار خلال هذه الفترة. 

 

و حافظت الصحف المحلية على صدارتها المعتادة، بعد أن استحوذت 51,5% بقيمة 2,8 مليار درهم «772 مليون دولار»، تليها المجلات التي بلغت حصتها نحو 16% بقيمة 891 مليون درهم «243 مليون دولار».  وحلت إعلانات الطرق في المرتبة الثالثة محلياً بحصة بلغت 15,3% وبقيمة 847 مليون درهم «231 مليون دولار»، يليها إعلانات التلفزيون التي بلغت قيمتها نحو 561 مليون درهم «153 مليون دولار» لتبلغ حصتها نحو 10% من إجمالي الإنفاق الإعلاني في الدولة خلال العام الماضي. 

 

وقطاعياً تصدر القطاع الحكومي الإنفاق الإعلاني في الدولة خلال العام 2015، بعد أن بلغت مخصصاته الإعلانية نحو 1,1 مليار درهم «301 مليون دولار»، مستحوذاً على حصة بلغت 20% من إجمالي الإنفاق الإعلاني في الدولة.  وحل قطاع التجزئة في المركز الثاني، حيث سجلت المخصصات الإعلانية لمراكز التسوق ومحال التجزئة نحو 752 مليون درهم خلال العام 2015 مستحوذاً على 13,4% من إجمالي الإنفاق الإعلاني في الدولة خلال العام الماضي.  وجاء قطاع السياحة والفنادق في المرتبة الرابعة بقائمة القطاعات الاقتصادية الأعلى إنفاقاً على الإعلانات التجارية بحصة بلغت نحو 9,5%، لتصل المخصصات الإعلانية بالقطاع إلى 524 مليون درهم ليستحوذ على حصة 10%.  وجاء قطاع الترفيه في الترتيب الرابع من حيث قيمة الإنفاق الإعلاني، بعد أن بلغ 458 مليون درهم بحصة 8%، يليه قطاع السيارات الذي سجل إنفاقاً إعلانيا بقيمة 400 مليون درهم بحصة 7%. 

 

وضمت قائمة القطاعات الأكثر إنفاقاً على الإعلانات في الدولة كل من قطاع النشر والإعلام الذي أنفق نحو 367 مليون درهم وقطاع العقارات الذي سجل إنفاقاً إعلانياً بقيمة 363 مليون درهم، وقطاع الخدمات بقيمة 326 مليون درهم، وقطاع الخدمات المالية بقيمة 264 مليون درهم.  وسجلت قطاعات الملابس والمجوهرات إنفاقاً إعلانياً بقيمة 216 مليون درهم، وقطاع الاتصالات 194 مليون درهم وقطاع الأغذية والمشروبات 124 مليون درهم.