لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 18 Mar 2015 04:14 AM

حجم الخط

- Aa +

كلاركسون مذيع توب جير يقاضي بي بي سي لتشبيهه بسفاح الأطفال سافيل

طالب مقدم برنامج توب جير جيرمي كلاركسون من هيئة الإذاعة البريطانية سحب تصريحات تم تشبيهه فيها بأنه مثل جيمي سافيل سيء الصيت الذي كان يعمل في بي بي سي وارتكب عشرات الاعتداءات الجنسية ضد الأطفال لكنه أفلت من العقاب لأنه من المشاهير.

كلاركسون مذيع توب جير يقاضي بي بي سي لتشبيهه بسفاح الأطفال سافيل
شوهد كلاركسون مع صديقته بعد توقف برنامجه خلال تعقب مصوري الصحافة له

طالب مقدم برنامج توب جير جيرمي كلاركسون من هيئة الإذاعة البريطانية سحب تصريحات تم تشبيهه فيها بأنه مثل جيمي سافيل سيء الصيت الذي كان يعمل في بي بي سي وارتكب عشرات الاعتداءات الجنسية ضد الأطفال لكنه أفلت من العقاب لأنه من المشاهير بحسب صحيفة ديلي ميل.

 

وكان مسؤول كبير في بي بي سي قد ألمح إلى أن جيرمي كلاركسون يتصرف على هواه بفضل شهرته والدعم الذي يقدمه له أصحاب النفوذ من أصحابه بما فيهم رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، وعقدت مقارنة بين سفاح الأطفال جيمي سافيل وبين كلاركسون حيث أفلت الأول باعتداءاته الجنسية ضد الأطفال نظرا لشعبيته وشهرته، وكذلك الحال مع كلاركسون الذي يمكنه أن يتصرف بحرية تامة ويفعل ما يشاء دون أن يتصدى لتجاوزاته أحد بحسب صحيفة ميل اون صندي.

 


وطالب كلاركسون من محاميه التحقيق بهوية مدير في بي بي سي قام بتسريب الاتهامات ضده على أنه أشبه بالسفاح سافيل، وثار غضب كلاركسون لمقارنته بأخطر معتدي على الأطفال في بريطانيا والذي لم تطاله العدالة طوال عقود من الإساءة للأطفال في مباني بي بي سي وخارجها، وذلك بسبب شهرته ونفوذه. ونقل عن مسؤول في بي بي سي أن الساسة البريطانيين بما فيهم رئيس الوزراء، يغضون بصرهم عن تجاوزات كلاركسون كما فعلوا من قبل مع السفاح جيمي سافيل. وكان ديفيد كاميرون رئيس الوزراء قد تصدى للهجمة على كلاركسون قائلا إن الصغار سيحزنون لو توقف برنامج توب جير.

 

وكان كلاركسون ذكر قد حضر بنفسه لمبنى بي بي سي بعد حادثة أتهم فيها بتوجيه لكمة لمنتج البرنامج ، وأبلغ داني كوهن مدير الخدمات التليفزيونية في هيئة الاذاعة البريطانية بشأن الخلاف الذي نشب بينه وبين منتج البرنامج بأحد الفنادق بشمال شرق انجلترا.

وأشارت صحيفة "صن" إلى أن كلاركسون 54 عاما اتصل هاتفيا بكوهن قبل يوم قيام هيئة الاذاعة البريطانية بإيقافه عن العمل ، ليبلغه أن "مواجهة بدنية" حدثت بينه وبين المنتج ولكن دون أن يلكمه.

 

 

+5