لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 18 Jan 2015 09:56 AM

حجم الخط

- Aa +

استقالة مذيع سي إن إن بسبب الرسومات المسيئة للرسول وتحميل الدعاية الصهيونية مسؤولية الهجوم عليها

استقال مذيع سي إن إن المخضرم جيم كلانسي بسبب الرسومات المسيئة للرسول عقب تغريدة على تويتر أنحى باللائمة على الدعاية الصهيونية واللوبي الإسرائيلي بالتسبب بالهجوم على الصحيفة

استقالة مذيع سي إن إن بسبب الرسومات المسيئة للرسول وتحميل الدعاية الصهيونية مسؤولية الهجوم عليها

استقال مذيع سي إن إن المخضرم جيم كلانسي بسبب الرسومات المسيئة للرسول عقب تغريدة على تويتر أنحى باللائمة على الدعاية الصهيونية واللوبي الإسرائيلي بالتسبب بالهجوم على الصحيفة.

جاءت استقالة المذيع الشهير بعد نحو أسبوع من سخرية مرتادى موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، الموالين لإسرائيل، من تعليقه على مذبحة «شارلى إبدو»، الذى كتبه يوم 7 يناير الماضى، الذى صنفه البعض على أنه محابٍ للمسلمين.

وبعد عمله 30 عاما مع الشبكة الأمريكية أعلن كلانسي لزملاءه أنه سيغادر الشركة دون الإشارة إن كان السبب وارء ذلك ضغوط من طرف ما بسبب تلك التغريدة أو لأسباب أخرى.

وقال كلانسى فى تعليقه: «إن الرسوم الكارتونية لم تسئ للنبى محمد (ص)، بل سخرت من الجبناء الذين يحاولون تشويه كلمته، انتبهوا». وبحسب ما ذكرته صحيفة هاآرتس، لم يعلن كلانسى، الذى عمل لدى «سى إن إن» لمدة 34 عاما، أو الشبكة الأمريكية عن أسباب الاستقالة.

كما أشارت الصحيفة الإسرائيلية إلى أن حساب كلانسى على تويتر أغلق، ولم يعد موجودا (يمكن استخدام غوغل للوصول إلى نسخة محفوظة منها هنا)، بسبب موجة التغريدات المناهضة لتغريداته عن الحادث من قبل الموالين لإسرائيل.

وتحرض سي إن إن على تبني وجهة النظر الإسرائيلية إزاء مختلف القضايا الشرق أوسطية والعالمية، وتتجنب عبارة إحتلال "بتلطيفها" بكلمات مراوغة وعادة يتم استبدال كلمة الاحتلال الاسرائيلي وتحويلها إلى "استحواذ" وسبق أن قطعت القناة البث المباشر قبل سنوات عندما قام مذيعها المخضرم جيم كلانسي بقوله "هضبة الجولان التي احتلتها اسرائيل!" وعاد بعد دقائق من قطع تقريره بفاصل إعلاني لإعادة التقرير مع استخدام عبارة Siezed، بدلا من كلمة الاحتلال ذاتها.