لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 22 Dec 2014 03:19 AM

حجم الخط

- Aa +

10 ملايين دولار يتقاضاها عمرو دياب لحملة دعائية لفودافون المصرية

تقاضي عمرو دياب قرابة عشرة ملايين دولار أميركي دولار لقاء حملة إعلانية لشركة فودافون مصر مع بروز تنافس بين نجوم الغناء المصري على حملات الدعاية لشركات الاتصالات الكبرى 

10 ملايين دولار يتقاضاها عمرو دياب لحملة دعائية لفودافون المصرية

تحت عنوان"من «موبينيل» إلى «فودافون»... عمرو دياب ملك الموبايل" كتبت نجلاء أبو النجا في صحيفة الأخبار عن تقاضي عمرو دياب قرابة عشرة ملايين دولار أميركي دولار لقاء حملة إعلانية للشركة.

انتشرت في شوارع القاهرة آلاف الملصقات التي تحمل صورة النجم عمرو دياب، وكتب عليها بالإنكليزية coming soon (قريباً)، لكن أخيراً اكتشف الأمر. أعلنت شركة «فودافون» للاتصالات أنّها تعاقدت مع عمرو دياب ليكون بطل حملة دعائية ستُطلقها بداية عام 2015. الحملة ستأخذ شكل أغنيات تحمل شعار «فودافون»، يظهر فيها دياب بالصوت أحياناً، وبالصوت والصورة أحياناً أخرى.
وفيما تكتمت الشركة عن مدّة الحملة وحجمها، يتردد بقوّة أنه في مقابل الإعلانات حصل «الهضبة» على أجر يزيد على عشرة ملايين دولار أميركي دولار، وهو أعلى رقم يحصل عليه مغنٍ في هذا المجال.
كذلك، اتفق دياب مع الشركة على أن تقدّم خدمة جديدة تحمل اسم «عالم عمرو دياب». خدمة ستبث أخبار صاحب أغنية «عوّدوني» الحصرية عن طريق رسائل نصية قصيرة، وتجري الاستفادة منها من خلال طلب كود خاص هو *66#.
كذلك ستعرض الخدمة أغنيات دياب الحصرية ومقاطع مصغرة منها، كما ستنتج له «فودافون» أغنية جديدة تعرض حصرياً من خلال الشركة التي تملك حقوق عرضها والـ«كول تون» والـ«رينغ تون». ومن المرجّح أن تُطلق الأغنية بين 28 و31 كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي.

وكانت «شركة روتانا للصوتيات والمرئيات» قد تبرّأت من البوسترات التي انتشرت في أشهر ميادين العاصمة المصرية والمحافظات، نافيةً أنّ تكون لألبوم جديد أو فيديو كليب لدياب معها.

ويذكر أنّه منذ اشهر قليلة كان الأخير يتعامل مع شركة اتصالات أخرى منافسة لـ«فودافون» هي «موبينيل»، وتعد خطوته الجديدة ضربة قوية لها.

هنا، تجدر الإشارة إلى أنّ النجم المصري محمد منير يتعاون منذ فترة مع «فودافون»، إذ قدّم بصوته مجموعة أغنيات رافقت حملاتها الدعائية، كما سبق أن ظهر في إعلان شهير يتناول قصّة حياته الفنية.
إذاً، يبدو أنّ نجوم الغناء المصري دخلوا في صراعات شركات الاتصالات الكبرى في المحروسة الكبرى للاتصالات، وأصبحوا جزءاً لا يتجزّأ من لمنافسة بينها.